///////

لا أستطيع أن أتوب!

يشكو البعض من الذنــوب وكثرتها ، وقلة تأثير التوبة فى منع المعصية ورغم أن التوبة على كافة مستوياتها تحمل الخير الكبير لصاحبهـا إلا أن التوبة النصـوح لها تأثير فعال على صاحبها ..

كيفية التوبة

[1] تنفيذ الشروط الثلاثة :

1- الإقلاع عن الذنب .     2- الندم على فعله .    3- العزم على عدم العودة إليه .

[2] الاستغفار:

* يقول تعالى: “ومن يعمل سوءاً أو يظلم نفسه ثم يستغفر الله يجد الله غفوراً رحيماً”. (النساء 110)

[3] تغيير البيئة والأصحاب :

* قال بعض السلف : التوبة ندم بالجنان وعزم على ترك العصيان واستغفار باللسان وإقلاع بالأبدان وهجر سيئ الخلان

* وقيل لقاتل المائة نفس: اذهب إلى أرض كذا فإن بها قوما صالحين

[4] اتباع السيئة الحسنة :

قال صلى الله عليه وسلم : اتق حيثما كنت وأتبع السيئة الحسنة تمحها وخالق الناس بخلق حسن.

ويفضل أن تكون الحسنة من جنس السيئة :

فإذا كانت سخرية ، تحول إلى توقير واحترام

وإذا كانت قراءة كتب ومجلات سيئة ، تحول إلى قرآن وكتب هادفة

وإذا كانت عقوق ، تحول إلى بر وإحسان وإكرام

وإذا كانت مصاحبة سوء ، تحول إلى مصاحبة صالحين

[5] أن تكون التوبة لله :

أى رغبة فى ثوابه ومخافة عقابه

فترك الزنى مخافة الإيدز                     ليست توبة

وترك المخدرات مخافة الشرطة             ليست توبة

وترك القمار مخافة الإفلاس                  ليست توبة

وترك التدخين مخافة الأمراض                ليست توبة

وترك أماكن الفساد مخافة السمعة السيئة    ليست توبة

أما تركها مخافة الله                           فهذه هى التوبة الصحيحة.

 

تابع أيضاً:

آثار الذنوب والمعاصي

يقول عبد الله بن عباس رضي الله عنهما: إن للحسنة ضياء في الوجه، ونوراً في القلب، وسعة في الرزق، وقوة في البدن، ومحبة في قلوب الخلق، وإن للسيئة سواداً في الوجه، وظلمةً في القلب، ووهناً في البدن، ونقصاناً في الرزق، وبغضاً في قلوب الخلق .

أذكار الصباح والمساء

يقول تعالى “وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيرًا وَالذَّاكِرَاتِ أَعَدَّ اللَّهُ لَهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا”، وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إنَّ ممَّا تذكرونَ من جلالِ اللهِ التسبيحَ والتهليلَ والتحميدَ ينعطِفْنَ حولَ العرشِ، لهنَّ دويٌّ كدويِّ النحلِ تُذكِّرُ بصاحبِها. أمَا يُحبُّ أحدُكم أن يكونَ له أو لا يزالَ له من يُذكرُ به».

فضائل أذكار الصباح والمساء

 

مجالس الذكر

المتحابون في الله

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.