/////// ////
السبت , يونيو 24 2017

أنواع اللقطات وزوايا التصوير | فنون الإذاعة والتليفزيون

يقصد باللقطة shot الصورة التي تظهر على الشاشة عند تشغيل الكاميرا ، ولها أشكال عديدة تختلف حسب حجم اللقطة وحسب المسافة بين الكاميرا والمشهد كما تختلف أيضاً حسب زاوية التصوير ، وكذلك حسب طريقة واتجاه حركة الكاميرا ، ولكل لقطة مسمى ووصف متعارف عليه بين المخرج وفريق التصوير مما يسهل لغة التواصل والتوجيه.

موقع اسكتشات

نشير في البداية أنه لا توجد قواعد جامعة مانعة في مجال تحديد وظائف كل لقطة، فلكل فنان رؤيته وإبداعه، غير أن هناك قواعد اتفق عليها خبراء الإنتاج الفني، لكن لا يمكن اعتبارها مسلمات لكنها تخضع بشكل أساسي للغرض المصممة من أجله.

 

أنواع اللقطات حسب حجم الصورة

أولاً : اللقطات الطويلة   LONG SHOTS

  • لها شكلين:

لقطة متناهية الطول Extreme Long Shot

ولقطة الطويلة Long Shot

  • تعطي انطباع عن الموقع وجغرافية المكان وزمان التصوير وظروف هذه البيئة ، فيفهم المشاهد ما يحيط بالمكان ويتهيأ ليرى الحدث كاملاً.
  • غالباً ما تستخدم هذه اللقطة كلقطة بنائية أو تأسيسية Establishing or Master Shot ، تمهد للقطات التالية وما سيجري من أحداث وأفعال، وأغلب المخرجين يفضلون بدء العمل الفني بهذه اللقطة.
  • تتسم الصورة بالضخامة والاتساع ، بالإضافة إلى الجسم الإنساني كاملاً.

 

ثانياً : اللقطات المتوسطة MEDIUM SHOTS

  • لها شكلين:

لقطة متوسطة الطول Medium Long Shot

ولقطة متوسطة Medium Shots

  • تقاس في الشخص من منطقة الركبة أو الخصر حتى الرأس.
  • تستخدم لاستكمال التأسيس بعد اللقطة الطويلة، وتستخدم كلقطة انتقالية بين اللقطة الطويلة واللقطة القريبة.
  • تفيد في إظهار تطوير العلاقات بين الأفراد.

 

ثالثاً : اللقطات القريبة CLOSE-UP SHOTS

  • لها 3 أشكال:

لقطة متوسطة القرب  Medium Close- up Shot

ولقطة قريبة Close-up Shot

ولقطة متناهية القرب Extreme Close-up Shot

  • تركز على شئ صغير نسبياً كالوجه الإنساني أو جزء منه
  • ولكونها تضخم حجم الشيء، فإنها تميل إلى رفع أهميته والتأكيد عليه.
  • توحي هذه اللقطة بمغزى رمزي أو لحظة مهمة ضمن السياق الدرامي
  • اللقطة المتوسطة القرب عادة ما تضم الرأس وجزء من الصدر ، وغالباً ما تستخدم في حالة الحوار
  • واللقطة القريبة تضم الرأس لإظهار ملامح أكثر من الوجه.
  • واللقطة متناهية القرب تركز على جزء من الرأس كالعين لإظهار المشاعر أو جزء من اليد كالخاتم.

 

أنواع حركات الكاميرا

للكاميرا 3 طرق للتحريك:

  1. تدوير الكاميرا مع ثبات الحامل (تدوير لأعلى وأسفل ويميناً ويساراً)
  2. تحريك حامل الكاميرا (للأمام وللخلف ولليمين ولليسار ولأعلى ولأسفل)
  3. تحريك عدسة الكاميرا (تقريب أو تبعيد الصورة)

 

أولاً : تدوير الكاميرا:

  • تسمى الحركة الرأسية من أسفل لأعلى Tilt-up ، وتوحي غالباً بالطموح
  • تسمى الحركة الرأسية من أعلى لأسفل Tilt-down
  • تسمى الحركة الأفقية إلى اليسار Pan Left (Pan  تعني الحركة الاستعراضية Panoramic)
  • تسمى الحركة الأفقية إلى اليمين Pan Right .
  • وتستخدم هذه الحركة عادة للربط بين أمرين، أو لاستعراض هدف مترامي الأطراف كالمناظر الطبيعية، أو كلقطة تأسيسية لبداية العمل الفني، وأحيانا تستخدم للانتقال الخاطف بين لقطتين ، كما تستخدم مع حركة الشخص للحفاظ عليه في مركز التكوين، كما تستخدم لمحاكاة تتبع نظر الممثل.

 

ثانياً تحريك حامل الكاميرا:

  • تحريك حامل الكاميرا يتم من خلال عجلات للحوامل أو بتركيب الكاميرا على عربة أو غير ذلك ، وهذه الحركة تعطي حياة وحيوية للمشهد المصور ، فهى تظهر عمق المشهد ، وتعطي انطباع للمشاهد بأنه يتحرك داخل المشهد.
  • تسمى حركة الكاميرا للأمام Dolly in
  • تسمى حركة الكاميرا للخلف Dolly out

 

مواضع الكاميرا:

  1. وضع الواجهة: الكاميرا أمام الشخص (أو المشهد) وهو الوضع الأكثر قوة ووضوحاً.
  2. وضع ثلاثة أرباع: بين الجانب والواجهة ، ويفضله كثير من المخرجين.
  3. وضع جانبي: الكاميرا تصور الشخص من الجانب.
  4. وضع الربع: بين الجانب والخلف
  5. وضع الخلف: الكاميرا خلف الشخصية.

 

أنواع زوايا التصوير

أولا: زاوية مستوى النظر Eye-Level Angle:

هي الزاوية شائعة الاستخدام في التصوير التلفزيوني ، وفيها تكون زاوية الكاميرا في نفس مستوى نظر الشخص.

 

ثانياً الزاوية المرتفعة High Angle Shot

توضع الكاميرا في زاوية مرتفعة ارتفاعاً طبيعياً لا يشوه منظر المكان ، وقد توضع على رافعة أو مرتفع طبيعي من الأرض.

تستخدم هذه الزاوية لإعطاء المشاهد إحساساً بضعف الشخص الذي يتم تصويره وعدم أهميته ، كما توحى هذه الزاوية بالرتابة حيث أنها تقلل ارتفاع الأشياء وتبطئ الحركة.

 

ثالثاً: الزاوية المنخفضة Low Angle Shot:

توضع الكاميرا في زاوية منخفضة ، وبذا يتجه نظر المشاهد إلى أعلى ، فتعطي إيحاء بأهمية ومكانة الشخص الذي يمكن وضعه في موقف مسيطر .

 

رابعاً: الزاوية المائلة Canted Angle:

في هذه اللقطة يكون المحور الرأسي للكاميرا مائلاً ، وعادة تأخذ هذه اللقطة في مشاهد العنف والارتباك وفي حالات الكوارث وعدم التوازن أو في حالة فقدان التوازن العاطفي أو حالات اليأس والسكر .

فنون الإذاعة والتليفزيون

banar_group

تعليق واحد

  1. المعلومات جميلة جدا ..بس نقص عنصر الصورة . يفقد النص جزء من قيمته ..لانك اساسا بتتكلم عن صورة لابد ان يكون الكلام موضحا بالصور التي تساعد في توضيح الفكرة .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.