/////// ////
السبت , يوليو 22 2017

كيفية الكتابة للإذاعة والتليفزيون

الكتابة لوسائل الإعلام المسموعة والمرئية لها سمات خاصة بها لأنها ترتبط بالصوت والصورة ، وينبغي أن تتسم هذه الكتابة بهذه الخصائص حتى تكون جيدة ومؤثرة.

 

الخصائص العامة للغة الإعلام:

1-         الوضوح: أن تكون الجمل والمعانى واضحة لتحقق أهدافها.

2-         المعاصرة: ان تكون الجمل والكلمات متماشية مع روح العصر.

3-         الملاءمة: أن تكون اللغة ملاءمة مع الوسيلة ومع الجمهور المستهدف فلغة الراديو ذات طابع وصفى تتوجه إلى حاسة السمع.

4-         الجاذبية: ان تكون الكلمة مشوقة وذات جاذبية للجمهور.

5-         الاختصار: طبيعة الجمهور أنه لا يحب المتابعة لفترة طويلة.

6-         المرونة: أن تعبر اللغة بسلاسة وتستطيع مخاطبة أكثر من جمهور وتعالج قضايا مختلفة.

7-         الاتساع: أن تستخدم الكثير من المفردات.

 

خصائص أسلوب الكتابة الإذاعية:

  • الاختصار: استخدام الجمل القصيرة – وتجنب التكرار – تجنب المعاني المتشعبة.
  • الوضوح: انتقاء دقيق الكلمات والجمل والعبارات , بالإضافة لنطق واضح ومفهوم.
  • سلامة اللغة: لغة إذاعية أقرب إلى الفصحى منها إلى العامية.

 

أقسام النصوص:

  1. النصوص الكاملة: وهى التي تعتمد على المؤلف أو الكاتب اعتماداً كلياً ولا يكون هناك مجال للحذف.
  2. النصوص غير الكاملة: وهي تعطي حرية للمذيع أو المقدم للتصرف في الموضوع مثل الندوات والبرامج الحوارية.

 

قواعد كتابة النص الإذاعي:

  1. تحديد الهدف وتعيين الجمهور: يحدد الكاتب بدقة من هو الجمهور المستهدف؟ أطفال أو نساء أو جمهور عام؟، وما هي الرسالة المستهدفة؟ ترفيه أم إثارة الاهتمام أم توجيه وإرشاد؟
  2. التشويق وإثارة الاهتمام: أن يكون البرنامج مشوقا والكلمة تشرح وتصف بطريقة حية.
  3. الخضوع لعامل الوقت: وقت البرنامج يختلف وفقا لطبيعة البرنامج ونوعه والهدف منه .
  4. الخضوع للذوق والآداب العامة: الاعتبارات الأخلاقية والأعراف السائدة فلا تعرض مواد الجنس والخمور والمقامرة والعري والجريمة أو التضليل.

 

وظائف ومسميات الكتاب الإذاعيين:

الكاتب الإذاعي هو الشخص الذي يكتب مادة تصلح أن تقدم من خلال الراديو أو التليفزيون ، وقد يتخصص في مجال أو أكثر من مجالات الكتابة الإذاعية وهى:

الكاتب أو المؤلف:

يطلق على الأديب أو الفنان أو الصحفي الذي يكتب مادة إبداعية (مثل كتاب القصص والروايات).

كاتب السيناريو (السيناريست):

يكتب النص السينمائي أو التليفزيوني، وهو نص يعد بطريقة خاصة بحيث يمكن ترجمته بصورة مرئية بواسطة الكاميرا إلى لقطات ومشاهد.

كاتب الحوار:

يتولى إعداد وتهيئة القصة لتقديمها في شكل عبارات يتبادلها الممثلون.

المعد:

الذي يعالج النص حتى يمكن تقديمه بالطريقة المناسبة ويدخل هنا كتابة الحوار أو السيناريو إلا أن “إعداد” في البرامج تتضمن بعض الجوانب الفنية مثل اختيار الموضوع والاتصال بالمشاركين وغير ذلك.

المحرر:

الشخص الذي يقوم بكتابة الأخبار بالصياغة الصحفية وفق سياسة المؤسسة.

 

شروط نجاح الكاتب الإذاعي :

  1. الموهبة: الاستعداد الفطري للكتابة وامتلاك مهاراتها ، وهذه المهارات يمكن اكتسابها بالتعلم والممارسة.
  2. فهم طبيعة الوسيلة: يضع أمام عينه طبيعة وخواص الوسيلة التي سيعرض من خلالها النص (راديو أو تليفزيون).
  3. فهم الجمهور المستهدف : وفهم التأثير المطلوب الذي يسعي إليه من خلال الكتابة.
  4. الثقافة الإذاعية: مجموعة من المعارف والعلوم والفنون التي تتصل بالعمل الإذاعي وترتبط به (مثل الدراما والموسيقي .. الخ).
  5. الثقافة العامة: مجموعة المعارف المتنوعة التي تشمل السياسة والتاريخ والاقتصاد والمجتمع وهذه الثقافة تعين الكاتب على الأداء.
  6. معايشة الواقع: يدرك مشاكل وقضايا المجتمع.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.