مسلسل نهضة السلاجقة العظمى الحلقة 13 | 14 | 15 | 16

نعرض لكم مسلسل نهضة السلاجقة العظمى الحلقة 13 | 14 | 15 | 16 Uyanis Büyük Selcuklu، ويعرف أيضاً بنهضة السلاجقة العظام، وهو مسلسل تركي يعرض أحداث فترة من فترات الدولة السلجوكية بقيادة السلطان ملك شاه وحربه مع الحشاشين( الباطنيين) والصليبين.

يقدم المسلسل على قناة TRT1 التركية يوم الإثنين من كل أسبوع في تمام الساعة 8 بتوقيت تركيا.

المسلسل بطولة كل من:

الممثل بورا جولسوي Buğra Gülsoy في دور السلطان ملك شاه.

إكين كوتش Ekin Koç في دور سنجار (الأمير أحمد).

محمد أوزغور Mehmet Özgür في دور الوزير حاجي نظام الملك.

في أحداث الحلقات السابقة يذهب سنجر إلى القلعة لاسترداد الأمانة المقدسة، ويستردها ويسلمها للسلطان.

يتهم سنجر بقتل كوكاس التاجر الصليبي وزوجته ويبرئه ابنهما بحصوله على قلادة القاتل.

يسعى سنجر خلف رستم القاتل، ويكتشف أنه أخو أرسلان تاش صديق سنجر الذي خطفه الباطنيين مع والدته منذ صغره، فيستغل الباطنين ذلك ويحرضوا أرسلان على قتل سنجر ويصيبه بسهم.

ويقنع الباطنيين أتاش أن من قتل أباه وخطف أمه وأخيه هو نظام الملك.

يجهز الباطنيين تفجير شلميزار، وينصب حسن الصباح فخاً لسنجر والحاجي وتابار، ويطعن أتاش الحاجي، وتفجر شلميزار.

قد يهمك:

قائمة أفلام عائلية نظيفة family_films

كافة حلقات مسلسل السلطان عبد الحميد الثاني

كافة حلقات مسلسل السلطان عبد الحميد الثاني

مسلسل نهضة السلاجقة العظمى الحلقة

13 | 14 | 15 | 16

أحداث الحلقة 13 مسلسل نهضة السلاجقة العظمى

في الحلقة 13 يتشاجر الأمير تابار مع سنجر بسبب صديقه أتاش الذي طعن الحاجي.

يهرب سنجار أتاش أرسلان ليخرج منه السم الذي أعطاه إياه الباطنيين.

يصدر السلطان قرار بالقبض على سنجر ورفاقه فلا يستجيب سنجر، ويزداد غضب السلطان عليه، فيأمر بالقبض على أهله في قبيلة الكينيك.

يذهب تاج الملك للقبض على والدة سنجر وكوركوت سيد القبيلة ويصفعها على وجهها.

يعلم سنجر بما حدث فيقطع طريقهم ويضرب تاج الملك وعساكره ويحرر أمه.

يزداد غضب السلطان على سنجر لاعتدائه على حراسه وأميره، ويقرر إلقاء القبض على سنجر بنفسه.

يعرف سنجر مكان رئيس الباطنيين من أتاش ويذهب لإنقاذ والدة أتاش، فيقابل السلطان ويتشاجر السلطان معه ويصفعه على وجهه لكنه يخبره أنه تاج الملك صفع والدته.

يحضر رئيس الدعاة حسن الصباح ابنه بالتبني فيصل لكي يستولى على شليمزار بعض حرقها.

تضع تركان السم في دواء الحاجي الذي صنعته تورنا، ويتسمم ويتجمع الجميع حوله وتورنا تقول أنها سممته بيدها.

مسلسل نهضة السلاجقة العظمى الحلقة 14

في الحلقة 14 يغضب السلطان على تاج الملك لصفعه والدة سنجر ويصفعه، فتحاول تاركان بالتدخل فينهرها.

يتقابل سنجر ورفاقه مع رئيس الدعاة ورجاله وقد أمسكوا بوالدة أتاش، فيهرب رئيس الدعاة ويقتلها ابنها رستم ويفر هارباً.

يأتي قائد جديد من الصليبين يدعى ماركس ويتحالف مع الصباح رئيس الباطنيين لمحاربة السلاجقة.

يطارد سنجر رستم، فيذهب رستم إلى التاجر فيصل لأخذ أمانة الباطنين والذهب والخروج من شليميزار.

يأمر السلطان الأمير تابار بالقبض على سنجر، فيمسك بك وهو يوقف قافلة لفيصل ومتخبئ فيها رستم، لكن تابار سمح للقافلة بالمرور، وقبض على سنجر.

لكن أتاش يقبض على أخيه رستم ويسلمه للأمير تابار.

تحاول ألتشين الوصول للسم الذي تستخدمه تاركان، ولكن تاركان تنصب لها فخاً وتتهمها بقتل صانعات السم وتقبض عليها.

تتبرأ تورنا من قتل الحاجي بعدما هربت السلطانة تاركان الفتاة التي وضعت السم، وتنقذ تورنا حياة الحاجي.

يمسك السلطان بأحد رجال أندرياس قائد القلعة ويقتله في القصر ويرسل رأسه لقلعة كوفال وفيها إعلان للحرب.

يقرر السلطان فتح قلعة كوفال بعض خيانة أندرياس للصلح ومحاولة قتل السلطان وتفجير شليمزار.

تقوم حرب قوية بين الطرفين وينتصر السلطان مليك شاه ويقتل أندرياس.

مسلسل نهضة السلاجقة العظمى الحلقة 15

يقبض الأمير تابار على سنجر ورفاقه ويأتي أتاش أرسلان برستم بعدما تتبع سنجر ورأى رستم.

يحاول سنجر إقناع تابار أن يتركه ليحضر كتاب الباطنيين المكتوب فيه أسرارهم واسم زعيمهم لكنه يرفض ويلقي بهم جميعاً في الزنزانة.

ينتصر السلطان على أندرياس قائد قلعة كوفال ويقتله، ويتم عمل إتفاق جديد مع قائد للقلعة جديد ويأخذ السلطان منه الذهب ويرجع إلى أصفهان.

ينصب ماركس ورجاله كمين للسلطان ويسرقوا الذهب ويصاب السلطان في يده، يتدخل حسن الصباح وتاج الملك وينقذوا الملك ولكن متأخراً فيعاقبهم السلطان.

يشك الحاجي في حسن الصباح ويأخذ كل الحمام الزاجل تحت إشرافه.

يسمح السلطان لسنجر أن يتتبع الكتاب ويحضره، فينصب له الباطنيين فخاخ كثيرة ويتغلب عليها.

يقرر حسن الصباغ البحث عن الكتاب بنفسه، فيحصل عليه ويمسك به سنجر.

تهدد السلطان تركان ألتشن بأن تترك القصر أو تخبر السلطان أنها هي من قتلت الساحرة والجارية، لكن ألتشن تخبر السلطان بكل شئ، ويستدعي تركان فتكذبها، ويخبرهما السلطان أن كلاهما ستقطع رقبتها.

مسلسل نهضة السلاجقة العظمى الحلقة 16

في الحلقة 16 يعزل السلطان مليك شاه السلطانة تاركان من رئاسة السيدات، وقد قتل تاج الملك فردوس خادمتها لتربئة السلطان تركان والتظاهر بأنها انتحرت وكتبت ورقة بأنها من سممت السلطانة سفرية والحاجي وقتلت الساحرة دون علم السلطانة تركان.

ويستدعي السلطان زوجته السلطانة زبيدة للقصر لتقوم برئاسة السيدات، ويأمر السلطان ألتيشن أن تخرج من القصر إلى الأناضول لمحاربة المتمردين، فتقع في فخ رجال ماركوس، وتنقذها السلطانة زبيدة أثناء قدومها إلى القصر.

تذهب السلطانة سفرية إلى قبيلة كينيك وترى باشولوا وتتعرف عليها أمام الأمير تابار، وتختلي بباشولوا وتطلب منها السماح لكن الجميع يفكر أن السلطانة سفرية تتخيل.

تقوم حرب بين ماركس ورجاله وتابار وسنجر للحصول على كتاب الباطنيين وينتصرا عليه ويحصلا على الكتاب.

يعتقل سنجر حسن الصباح ويأخذه للقصر ويقرر السلطان قطع رقبته بالسيف، لكن الحاجي يدافع عنه وينقذه، فيقرر السلطان عدم خروجه من القصر لحين فك شفرات الكتاب.

ينتقم ماركس ويرد على الهزيمة بقتال قبيلة كينيك وإصابة بوشولو وسيدها كوركوت، يصل سنجر وتابار متأخراً بعد قتل وإصابة الجميع.

يقرر الأمير ألتبار تزويج تورنا من التاجر فيصل.

يتسلل حسن الصباح إلى جناح الحاجي ويحصل على الكتاب، لكن الحاجي صنع له فخاً ومسكه متلبساً.

تعليق واحد

  1. مسلس رررائع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.