الخميس , يونيو 13 2024

التوكل على الله

نتناول في هذه المقالة التوكل على الله وفضله والدليل من القرآن والسنة، والتوكل عند الأنبياء، وكذلك دعاء التوكل.

التوكل على الله

التوكل على الله: أي الاعتماد عليه والارتكان إليه مع الثقة واليقين فيه جلا في علاه.

وهو الوكيل أي الموكول إليه الأمور كلها، ومن معاني الوكيل:

الكافي والحفيظ.

والتوكل على الله حق التوكل أي: الأخذ بكافة الأسباب وعدم إهمالها، لكن دون الاعتقاد فيها، فالنتائج موكولة بالله وحده وليس بالأسباب.

الدليل من القرآن والسنة على التوكل:

  • “وَتَوَكَّلْ عَلَى الْحَيِّ الَّذِي لَا يَمُوتُ”.

الفرقان 58

  • “وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ”.

إبراهيم 11

  • “رَبُّ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ فَاتَّخِذْهُ وَكِيلًا”.

المزمل 9

  • “فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ ۚ”.

آل عمران 159

  • “وَمَن يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ”.

الطلاق 3

  • “إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آيَاتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَانًا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ * الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنْفِقُونَ * أُولَئِكَ هُمُ الْمُؤْمِنُونَ” .

الأنفال 2 : 4

  • وقد أخبر النبي صلى الله عليه وسلم أن سبعين ألفاً من أمته يدخلون الجنة بغير حساب ولا و عذاب ثم قال:” هُمُ الَّذِينَ لَا يَرْقُونَ ، وَلَا يَسْتَرْقُونَ ، وَلَا يَتَطَيَّرُونَ (لا يتشاءمون) ، وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ “.

من حديث متفق عليه لابن عباس

  • عَنْ عُمَرَ بن الخَطَّابِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّ رَسُوْلَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: «لَوْ أَنَّكُمْ تَوَكَّلْتُمْ عَلَى اللَّهِ حَقَّ تَوَكُّلِهِ لَرَزَقَكُمْ كَمَا يَرْزُقُ الطَّيْرَ، تَغْدُوا خِمَاصاً وَتَرُوْحُ بِطَاناً”.

رواه الترمذي وقال حديث حسن

التوكل واليقين عند الأنبياء:

  • عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ قالَ: كانَ آخِرَ قَوْلِ إبْرَاهِيمَ حِينَ أُلْقِيَ في النَّارِ: حَسْبِيَ اللَّهُ ونِعْمَ الوَكِيلُ.
  • قال موسى حين وصل البحر والعدو من خلفه وقيل له إنا لمدركون قال كلا إن معي ربي سيهدين.
  • وحين قال أبي بكر للنبي صلى الله عليه وسلم وهما في الغار لو نظر أحدهم تحت قدميه لرآنا فقال صلى الله عليه وسلم: ما ظَنُّك يا أبا بكرٍ باثْنينِ اللهُ ثالثُهُما.
  • وحين سرق مشرك سيف النبي صلى الله عليه وسلم وهو أعزل وقال من يمنعك مني فقال النبي صلى الله عليه وسلم: “الله”.
  • عنِ ابنِ عبَّاسٍ رضي اللهُ عنه قال: حسْبنا اللهُ ونِعْمَ الوكيلِ، قالها إبراهيمُ صلَّي الله عليه وسلَّم حينَ ألْقِيَ في النَّارِ وقالها محمّدٌ صلَّي اللهُ عليه وسلَّم حين قالوا: ” إِنَّ النَّاس قد جمعوا لكم فاخْشَوهم فزادهم إيمانًا وقالوا: حسْبنا الله ونِعْمَ الوكيلِ.”

رواه البخاري

دعاء التوكل:

  • عنْ أنسٍ رضي الله عنه قَالَ: قالَ: رسولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: مَنْ قَالَ – يعنِي إِذَا خَرَج مِنْ بيْتِهِ – بِسْم اللَّهِ توكَّلْتُ عَلَى اللَّهِ، وَلا حوْلَ وَلا قُوةَ إلاَّ بِاللَّهِ، يقالُ لهُ هُديتَ وَكُفِيت ووُقِيتَ، وتنحَّى عَنْهُ الشَّيْطَانُ”.

رواه الترمذيُّ وقال حديثٌ حسنٌ

  • عَنْ أبي عِمارةَ البراءِ بنِ عازبٍ رضْيَ اللهُ عنهما قال: قال رسولُ اللهِ صلَّي اللهُ عليه وسلَّمَ: “يا فُلان، إذا أَوَيْتَ إلى فِراشَك فقلْ: اللَّهمَّ أسْلمتُ نفسْي إليك، ووَجَّهتُ وجْهي إليك، وفَوَّضتُ أمري إليك، وأَلْجاتُ ظهري إِليك، رغْبةً ورَهْبةً إليك، لا مَلجَأ ولا مَنْجَي منك إلَّا إليك، آمنْتُ بكتابِك الذي أنْزلتَ، وبنبِيِّك الذي أَرْسلْتَ، فإنَّك إِنْ مُتَّ مِن ليلتِك مُتَّ علي الفِطرةِ، وإنْ أصْبَحتَ أصَبْتَ خَيرًا”.

مُتَّفقٌ عليه

  • عَنْ ابْن عبَّاس رضي اللَّه عنهما أيْضاً أَنَّ رَسُول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم كانَ يقُولُ: اللَّهُم لَكَ أسْلَمْتُ وبِكَ آمنْتُ، وعليكَ توَكَّلْتُ، وإلَيكَ أنَبْتُ، وبِكَ خاصَمْتُ. اللَّهمَّ أعُوذُ بِعِزَّتِكَ، لا إلَه إلاَّ أنْتَ أنْ تُضِلَّنِي أنْت الْحيُّ الَّذي لاَ تمُوتُ، وَالْجِنُّ وَالإِنْسُ يمُوتُونَ”.

متفقٌ عَلَيهِ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *