دعاء ومناجاه | سبحان من بكت من خشيته العيون |الشيخ محمد جبريل

دعاء ومناجاه للشيخ محمد جبريل، وفيه مناجاه خاشعة تتضمن قوله سبحان من بكت من خشيته العيون ، وهى جزء من القنوت في صلاة التراويح في رمضان.

قد يهمك متابعة هذه الروابط:

والشيخ محمد جبريل من أعلام قراء القرآن الكريم, من مواليد عام 1964 بقرية طحوريا بمركز شبين القناطر بمحافظة القليوبية بمصر، وله شعبية كبيرة حيث احتشدت الجماهير للصلاة خلفه في مسجد عمر بن العاص أكبر مساجد القاهرة.

حفظ محمد جبريل القرآن الكريم كاملاً وعمره 9 سنوات، وفاز بالمركز الأول على مستوى جمهورية مصر العربية والعالم الإسلامي أكثر من مرة، وحصل على العديد من الأوسمة من البلاد الإسلامية التي قام بزيارتها.

سبحان من بكت من خشيته العيون |محمد جبريل

سبحان من بكت من خشيته العيون، وسجد له المصلون، و صام له الصائمون، و قام له القائمون، سبحان من يقول للشئ كن فيكون.

سبحان من يسبح بحمده الأولون والآخرون، سبحان ذو العزة الجبروت، سبحان بارئ الملك والملكوت، سبحان الحي الذي لا يموت، سبحانك يارب.

لبيك أرحم الراحمين، لبيك مالك يوم الدين، لا لبيك إلا إليك يارب العالمين.

ها نحن أقبلنا إليك، و من أقبل إليك تلقيته من بعيد، و من أعرض عنك ناديته من قريب، و من ترك لأجلك أعطيته فوق المزيد.

ومن أراد رضاك أعطيته ما يريد، و من تصرف بحولك وقوتك ألنت له الحديد، ومن تاب إليك فأنت له الحبيب، و من أعرض عنك فأنت له الطبيب.

اللهم فرج الهم عن المهمومين، واقض الدين عن المدينين، وفك أسر المأسورين، وأطلق سراح المسجونين، وانصر عبادك المضطهدين في كل مكان من إخواننا المسلمين.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.