الثلاثاء , أكتوبر 23 2018

مسلسل السلطان عبد الحميد | الحلقة 49|50|51|52|53|54

نواصل حلقات مسلسل عبد الحميد الثاني ، الذي يجسد شخصية السلطان عبد الحميد الثاني آخر سلاطين الدولة العثمانية والخلافة الإسلامية.

ونستعرض هنا حلقات الموسوم الثاني وتشمل الحلقة 49، و الحلقة 50، والحلقة 51، والحلقة 52، والحلقة 53 والحلقة 54 وهى الحلقة الأخيرة للموسم الثاني.

 

قد يهمك متابعة هذه الروابط:

 

مسلسل عبد الحميد الثاني

كافة حلقات مسلسل السلطان عبد الحميد الثاني

مسلسل السلطان عبد الحميد | الحلقة 49

السلطان عبد الحميد يفاجئ الجميع بحضوره للمسرح لمنع الاغتيال بنفسه، ويجلس بجوار وزير الخارجية الإنجليزي الذي كان مقرراً اغتياله.

وكان وزير الخارجية الانجليزي قد طلب لقاء رئيس الوزراء البلغاري سراً داخل المسرح، فكشفه السلطان عبد الحميد واستدعى كليهما للقصر للتحقيق بشأن هذه المقابلة.

إذ لا يجوز عقد لقاء بين الانجليز والبلغار دون إذن السلطان، وكشف السلطان لوزير الخارجية الانجليزي أنه كان معرضاً للاغتيال.

باروس يجمع 12 فرداً ماسونياً لإنشاء نقابة في العاصمة العثمانية، ليتخذوا قراراً بقتل السلطان عبد الحميد ويرتبوا لتنفيذ ذلك، ومن بين الأعضاء صباح الدين، واثنين من الباشوات العثمانيين.

وفي أحداث الحلقة يخطط باروس لتقليب الرأي العام ضد جهود عبد الحميد لنشر الاسلام في الدول الغربية، بهدف تشجيع الدول على الموافقة على قتل السلطان عبد الحميد.

وفي ترتيب الخطة أن يتم خداع محمود باشا بالانضمام للمجمع الماسوني ليكون عضوا بينهم، ليقوم بتوصيل المعلومات المزيفة لعبد الحميد.

الحلقة | بدون ترجمة

الحلقة | ترجمة موقع النور

 

مسلسل السلطان عبد الحميد | الحلقة 50

يبلغ محمود باشا السلطان بتخطيط المجمع الماسوني لقتل السلطان، فيقرر السلطان أخذ الاحتياطات وتغيير طاقم الحراسة.

وبذلك تتحقق خطة باروس لخداع عبد الحميد بهدف قيام الباشوات الماسونيين بإدارة هذا التغيير.

لكن من جهة أخرى يطلب السلطان من محمود باشا التحقيق حول شخص كان مصاحباً لكليم الله مشكوك في أمره بأنه سرب كلام السلطان للانجليز لمواجهة نشر الدعوة.

وفي أحداث الحلقة يرسل باروس جاسوسة لداخل قصر فهيم باشا، ويعلم فهيم باشا فيخطط مكيدة عن طريقها للإيقاع برجال باروس والاستيلاء على الميناء.

يخطط باروس لإيقاع محمود باشا وجعل السلطان يشك به، عن طريق قصة اختراع الفرنسيين لمنطاد، وإرسال رسالة للسلطان أن الماسونيين يخططون لاغتيال السلطان عبر المنطاد.

يحاول السلطان اختبار الباشوات لاكتشاف من الخائن بينهم لكنه لا يصل لمعرفة من هو الخائن.

الحلقة | بدون ترجمة

الحلقة | ترجمة موقع النور

 

مسلسل السلطان عبد الحميد | الحلقة 51

يقوم باروس بخداع السلطان بأن المنطاط الذي اشتراه به قنبلة، ويوصل المعلومة للسلطان عن طريق كيميائي ماسوني، بهدف أن يسكب الكيميائي ثقة السلطان.

وتتواصل تبعات القصة أن يطلب السلطان من الكيميائي إبطال القنبلة وإصلاح المنطاط، فيطلب الكيميائي تخصيص مكان في القصر لإصلاح المنطاد، وبذلك تنجح خطة باروس.

من جهة أخرى يخطط باروس لضرب اقتصاد الدولة العثمانية بافتعال حرب مع ايران، فيقوم أحد ولاة ايران التابعين لباروس باعتقال أتراك.

يقرر السلطان عبد الحميد إرسال السيد ميت وسوغلو لانقاذ الأسرى وضرب الوالي بعصى السلطان، ويأمر الجيش بالدخول لنحو 50 كيلوا متر نحو إيران.

ينشر باروس شائعة وقف مرتبات الضباط من أجل الحرب، ويتظاهر الضباط ومعهم بعض التجار، وعملاء باروس، لكن السلطان يقابلهم ويحبط التظاهر.

الحلقة | بدون ترجمة

الحلقة | ترجمة موقع النور

 

مسلسل السلطان عبد الحميد | الحلقة 52

في الحلقة يخطط باروس لقتل السلطان عبد الحميد والعائلة بأكملها، ويخطط لتغيير طاقم الحراسة عبر مكيدة من خلال اثنين من الباشوات اللذان يعلمان معه في المجمع الماسوني، وهما الباشا توفيق والباشا فؤاد.

يرسل باروس معلومة للسلطان بأن الباشا توفيق ماسوني، ويرسل المعلومة عبر الباشا فؤاد، فيشك السلطان في توفيق ويثق في فؤاد.

لكن السلطان يدبر مكيدتين لكشف المخططين، فيقرر منح الباشا توفيق مهمة تغيير طاقم الحراسة وأمره بكتابة قائمة بالأسماء، وفي نفس الوقت يجعل أحد الكلاب تشم بدلة الباشا توفيق بهدف تتبع تحركاته.

يعطي باروس قائمة الحراس المخلصين للباشا توفيق ويطلب منه تسليمها للسلطان ليقوم السلطان بإنهاء مهمتهم.

وتصل المعلومات بخصوص المكان الذي تتبعه الكلب، فينطلق السلطان بنفسه ليداهم مكان المجمع الماسوني أثناء اجتماعهم، فيقوم باروس بتهريبهم ، لكن السلطان عبد الحميد يرى باروس.

الحلقة | بدون ترجمة

الحلقة | ترجمة موقع النور

 

مسلسل السلطان عبد الحميد | الحلقة 53

السلطان عبد الحميد يستدعي الباشا توفيق ويهدده، ويطلب منه استدراج باروس، فيرد توفيق بصعوبة ذلك، فيطلب السلطان منه إحضاء دليل يثبت تورط باروس أمام الانجليز.

من جهة ثانية يرسل باروس لشقيق السلطان عبد الحميد السلطان السابق مراد باعتباره عضوا في المجمع الماسوني، ويطلب منه قبول تولى العرش بعد اغتيال السلطان عبد الحميد.

يشترط مراد أن يتم تخفيض ديون الدولة العثمانية، والاطلاع على كيفية التخلص من السلطان، ويستدعي عثمان باشا ليطلعه على خطة باروس للاغتيال.

يقوم توفيق باشا بتسليم وثيقة تدين باروس أمام الانجليز، ونجحت هذه الوثيقة في كشف زيف الانجليز في أمر الديون، وانتهى بتخفيض الديون، كما طلب السلطان من السفير الانجليزي معاقبة باروس.

وفي أحداث الحلقة يموت عثمان باشا الغازي، قبل أن يستكمل توضيح رسالته للسلطان بمؤامرة اغتياله.

الحلقة | بدون ترجمة

الحلقة | ترجمة موقع النور

 

 

مسلسل السلطان عبد الحميد | الحلقة 54

هذه هى الحلقة الأخيرة في الموسم الثاني، وفيها يقوم مراد شقيق السلطان بإقناع صباح الدين بعدم خيانة الدولة ويطلب منه إنقاذ السلطان.

وينطلق صباح الدين إلى السلطان عبد الحميد ويخبره بمكان باروس ومراد.

يتم إنقاذ مراد، والقبض على باروس وتسليمه لبريطانيا، وفي أحداث الحلقة يستطيع فهيم باشا قتل لوكا الذراع الأيمن لباروس.

ورغم هذه الأحداث فإن خطة باروس لقتل الأسرة الحاكمة كانت مستمرة، عبر تسريب غاز سام من خلال أجهزة التدفئة، وتتم العملية أثناء مراسم الاحتفال بذكرى تنصيب السلطان في حضور السفراء.

ويعثر فهيم باشا على خطة باروس الحقيقة من منزل لوكا، فيسرع إلى القصر لإيقاف عملية تسريب الغاز ويقتل الكيميائي، ويصاب فهيم باشا ويحاول وقف الآلة التي تبعث بالغاز.

ويحاول السلطان فتح باب الغرفة، وتنتهي الحلقة بسقوط السلطان على الأرض.

الحلقة | بدون ترجمة

الحلقة | ترجمة موقع النور

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.