الخميس , أبريل 18 2024

رسائل إلى ابني الشاب 1 | في المرحلة الجامعية

رسائل إلى ابني الشاب، هي سلسلة رسائل من الأب إلي ابنه الشاب في المرحلة الجامعية، تتناول سمات المرحلة السنية، وتوجيه نصائح للاستفادة من هذه المرحلة.

وقد تناولنا من قبل رسائل إلى ابني البالغ – في جزئين – في مرحلة المراهقة، وهنا نتناول رسائل الأب لابنه في المرحلة الجامعية بقلم أحمد السيد.

ذات صلة :

رسائل إلى ابني الشاب 1

في المرحلة الجامعية

ابني الحبيب..

أجمل وأرق التهاني القلبية على التحاقك بالدراسة الجامعية وبدء مرحلة ثرية وهامة من حياتك، فالله يبارك لك في عمرك، ويقدر لك الخير أينما كنت.

والشاب الوفي عليه في هذه الأوقات واجب شكر ينبغي أن يؤديه، شكر دائم لله لا ينقطع على نعمه التي لا تحصى، وشكر لوالديه على اهتمامهم ورعايتهم له حتى بلغ هذه المرحلة، وشكر موصول لمعلميه ولكل صاحب فضل عليه، فمن لم يشكر الناس لا يشكر الله.

ابني الحبيب..

تتسم المرحلة الجامعية بسمات تختلف عن سابقاتها، ففيها ينتقل الشاب من المراهقة إلى الرشد، ومن الغلو إلى الاعتدال، ومن التبعية إلى الاستقلال، ومن الحركة المدفوعة إلى الحركة الذاتية، ومن سطحية الاهتمامات إلى عمقها، ومن محدودية البيئة والثقافة إلى سعة البيئات والثقافات.

وفي هذه المرحلة تتعمق المواهب، وتتطور الخبرات، حيث الفرص كبيرة لتبني المواهب ورعايتها ودعمها.

وكما أن المرحلة الجامعية ثرية المنافع، غزيرة الفوائد، إلا أنها تنطوي على تحديات ومخاطر تحيط بالشاب، حيث تنتشر الدعوات للانسلاخ من الدين والخلق، واعتناق أفكار تغريبية، وتشجيع الاختلاط المذموم والمخادنة والعلاقات المحرمة، وتشجيع الإسراف في اللهو واللعب والترفيه وأمور أخرى يجب إدراكها والحذر منها.

إن الشاب العاقل هو الذي يبدأ بتحديد الأهداف الكبرى التي ينبغي تحقيقها، ويرتب أفكاره ومنطلقاته حتى ينطلق بشكل صحيح، وينتفع بقدراته وإمكانياته التي وهبها الله له، وحتى يستفيد من المزايا والإمكانيات المتوفرة في حياته الجامعية.

سأضع بين يديك – في رسائلي التالية – جملة من الأمور المفيدة حتى يحسن بك تعظيم الانتفاع من هذه المرحلة وتجنب مساوئها.

أسأل الله أن ينزل عليك من فيض رحمته، ويرعاك برعايته، ويحفظك بحفظه الكريم.

والدك

الوصايا:

1- كن واعياً لأهمية ومزايا المرحلة الجامعية ومدركاً لتحدياتها ومخاطرها.

2- قم بالتخطيط لهذه المرحلة، وحدد أهدافك التي تريدها.

2 تعليقات

  1. بارك الله فيكم وبارك في أولادكم

  2. بارك الله فيك وفي ولدك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *