الجمعة , مايو 24 2024

قصيدة إنشف يلا مكتوبة | كلمات فارس قطرية

نقدم لكم قصيدة إنشف يلا مكتوبة | كلمات فارس قطرية 2024.

قد يهمك:

قصيدة إنشف يلا مكتوبة | كلمات فارس قطرية

كلمات قصيدة إنشف يلا:

أنا مش بحب الذكريات

مليانة ناس زي البلى

أوقات بكون قاعد بموت

وبأقول لنفسي إنشف يلا

من دول عشان تزعل كدة

وتعيش تعيس بالشكل ده

أنواع بقع متعددة ولازم تروح المغسلة

بتبكي ليه؟!

إنشف يلا

ما اتبرناش ننكر جميل

ولا نأذي ناس كانوا هنا

وإن كلنا مع حد في طبق

ما نخنش عيشنا وملحنا

حتى في زعلنا بنتحترم وبنفتكر كل الجميل

وإن حبناك بنموت معاك ويا بخته من كان بختنا

إحنا اللي ماشين بالأصول ما بننسهاش وقت الخصام

إحنا اللي بنحب الجميع وقلوبنا أرهقها الغرام إحنا الجماعة الطيبين

المعروفين المجهولين

المؤمنين بالله أوى ويخافوا جداً م الحرام

إحنا اللي لو سبناك في يوم ما نقولش فيك ونعيب عليك

متصالحين مع نفسنا وعارفين قيمتها بالجرام

أصحاب جميع الناس أوي

وملناش صحاب ولا محتاجين

الحمد لله ع الرضا والستر والقلب الأمين

اللي إن ملك شي يحفظه ويدي له حقه ما يكسروش

لو هما مش عارفين قيمتنا إحنا عارفين إحنا مين

بيقول لك

الطيبة الزيادة بتجيب لأصحابها العذاب

بس إحنا مش فارق معانا وربنا رب الحساب

مين اللي هيرد الجميل أو مين وحش أو مين أصيل

الدمع بقى يرفض يسيل ومسجل الأحباب غياب

من كتر ما الواحد عرف أشخاص قلوبهم مش تمام

بقى عنده عقدة من البشر ومصاحب الخيل والكلاب

أنا كنت عارف ناس يا ناس

وقت الهزار زي العسل

ونديت عليهم في المحن ولا حد رد من الشباب

وريتهم الحب اللي فيا بكل ألوانه الجميلة

وروني هم إزاي يكون عندي في سني ده إكتئاب

ارمي اللي مش شايفك عزيز

ارمي القلوب اللي ترازيك

أنا مش بحب الذكريات ويا ماضي إيه يتحب فيك

أنا خدت يجي 3 سنين أنسى حبيب باعني ببلاش

ومانستوش بردو وبقول له الله بفعلك يبتليك

وبقول لنفسي إنشف يلا

الدنيا بتخاف من اللغشيم

ومادام ياديب قلبك سليم

والله ربك ليراضيك

قلب فؤادك حيث شئت من الهوى

ما الحب إلا لربنا ولذاتنا

خضنا الحروب لأجلهم ولنصرنهم

وخرجنا منها تجرنا خيباتنا

من قال إن الحب حي لا يموت بقسوة

قد مات فينا حبنا لغزاتنا

الصبر زاد لحد ما لا حد فيه بظلمكم

آن الآوان لتخرجوا من أرضنا وحياتنا

تعليق واحد

  1. أنا كنت عارف ناس يا ناس

    وقت الهزار زي العسل

    ونديت عليهم في المحن ولا حد رد من الشباب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *