الخميس , أكتوبر 6 2022

قصائد قصيرة في عيد الأم | شعر عن الأم الحنونة الحبيبة

مجموعة من القصائد والأشعار القصيرة عن الأم الحنونة والحبيبة، أنشدها الشعراء حباً وعرفاناً للأم وفضلها ووجوب رضاها.

قصائد وأشعار في عيد الأم

قصائد قصيرة في عيد الأم

بر الأم | عمر بهاء الدين

عرفان جميل وسمو بالعاطفة الإنسانية…

وممارسة في الأرض، لأخلاق الجنات العلوية

الأم وفي الإنشاد لها، تغدو الأنغام سماوية

ينبوع الحب، عطاء الرب، سنا وجنى كل مزية

مَن بَرَّ الأم، يَبَرّ ُ الخير،  يبر جميع البشرية

للمزيد من أشعار عمر بهاء الدين الأميري انقر هنا

إرضاء الأم | الإمام الشافعي

وَاخْضَعْ لأُمِّكَ وَارْضِهَا

فَعُقُوقُهَا إِحْدَى الكِبَرْ

أحن وأهوى | المتنبي

أَحِنُّ إِلَى الكَأْسِ التِي شَرِبَتْ بِهَا

وأَهْوَى لِمَثْوَاهَا التُّرَابَ وَمَا ضَمَّا

الأم مدرسة | حافظ إبراهيم

الأُمُّ مَدْرَسَةٌ إِذَا أَعْدَدْتَهَا

أَعْدَدْتَ شَعْباً طَيِّبَ الأَعْرَاقِ

الأُمُّ رَوْضٌ إِنْ تَعَهَّدَهُ الحَيَا

بِالرِّيِّ أَوْرَقَ أَيَّمَا إِيْرَاقِ

الأُمُّ أُسْتَاذُ الأَسَاتِذَةِ الأُلَى

شَغَلَتْ مَآثِرُهُمْ مَدَى الآفَاقِ

لمتابعة القصيدة كاملة انقر هنا

أثر الأم | جميل الزهاوي

لَيْسَ يَرْقَى الأَبْنَاءُ فِي أُمَّةٍ مَا

لَمْ تَكُنْ قَدْ تَرَقَّتْ الأُمَّهَاتُ

إكرام الأم | أبوالعلاء المعري

العَيْشُ مَاضٍ فَأَكْرِمْ وَالِدَيْكَ بِهِ

والأُمُّ أَوْلَى بِإِكْرَامٍ وَإِحْسَانِ

وَحَسْبُهَا الحَمْلُ وَالإِرْضَاعُ تُدْمِنُهُ

أَمْرَانِ بِالفَضْلِ نَالاَ كُلَّ إِنْسَانِ

كيف أصف أمي | كريم معتوق

ما قلتُ والله يا أمي بقافيةٍ

إلا وكان مقاما فوقَ ما أصفُ

يَخضرُّ حقلُ حروفي حين يحملها

غيمٌ لأمي عليه الطيبُ يُقتطفُ

والأمُ مدرسةٌ قالوا وقلتُ بها

كل المدارسِ ساحاتٌ لها تقفُ

ها جئتُ بالشعرِ أدنيها لقافيتي

كأنما الأمُ في اللا وصفِ تتّصفُ

إن قلتُ في الأمِ شعرًا قامَ معتذرًا

ها قد أتيتُ أمامَ الجمعِ أعترفُ

أمي ياملاكي | سعيد عقل

أُمِّيَ… يا مَلاكي يا حُبِّي الباقي إلى الأَبَد

وَلَم تَزَلْ يَداكِ أُرْجوحَتي وَلَمْ أَزَلْ وَلَد.

الشكر لأمي | معروف الرصافي

أوجب الواجبات إكرام أمي

إن أمي أحق بالإكرام

حملتني ثقلاً ومن بعد حملي

أرضعتني إلى أوان فطامي

ورعتني في ظلمة الليل حتى

تركت نومها لأجل منامي

إن أمي هي التي خلقتني

بعد ربي فصرت بعض الأنام

فلها الحمد بعد حمدي إلهي

ولها الشكر في مدى الأيام

دعوات أمي | فاروق جويدة:

أماه.. يا أماه

ما أحوج القلب الحزين لدعوة

كم كانت الدعوات تمنحني الأمان

قد صرت يا أمي هنا

رجلاً كبيراً ذا مكان

وعرفت يا أمي كبار القوم والسلطان..

لكنني.. ما عدت أشعر أنني إنسان

أشواقي لأمي

أمِّي أتيتُكِ أشواقِي توجِّهُني

وما مشيتُ ولكن بي الهَوى طارا

أريجُ ذكرك طيَّبتُ الفؤادَ به

وبثّ حبُّك في دُنياي أعطارا

فنقشُ إسمكِ محفور على كَبِدي

ونبضُ قلبِي يضخُّ الحبَّ مِدرارا

ونورُ وجهك في الظلماء يصحبُني

كالبدرِّ يضفي على الأنوارِ أنوارا

أمِّي أدقُّ ببابِ البيتِ مرتقبَاً

وما عهدتُّ سوى أحضانِك الدَّارا

أمي وصية ربي

أمي

وكم وصٓى بها ربّٓ رحيمّ

على أقدامها روض الجٓنان

ومهما الدٓهر يسعدني بعمرٍ

فعرفاني لقلبٍ قد حواني

وحضنك يا أميرة كل كوني

يدثٓرنى بعطفٍ والامان

ساختزل الزٓمان بعيد أمٓى

وأهديها الدٓعاء مدى زماني

قطوف العفو دانية لأمٓي

رضاها من رضا الرٓحمن داني

يا عيد أمي كل وقت

يا حروف الشعر يا نبع الشعور

يا لغات الأرض يا وهج المدى

عيد أمي كل وقت وله حضور

وحبها أمرٍ من الخالق غدا

أمي أمي لو رسمتك وسط نور

ولو هديتك كل أيامي فدى

لو كتبت ابدمي في مدحك سطور

لو بعلو الصوت ناديتك ندا

ما وفيت ودايم إني فى قصور

من عرفتك إنولد عمري وبدا

قلبك الطيب كبيرٍ كالبحور

ورقة الأزهار منّك والندى

يا حنونه يا سبب كل السرور

صوت كل الطير غنى لك شدى

يا غْلا مخلوقٍ على مَر العصور

لو أنادي باسمك يغني الصدى

زاد قدرك واعتلى فوق الصدور

حبك أمي فى فؤادي ما هدا

اليوم يومك | لهجةعامية مصرية

اليوم يومك والعيد عيدك

يللى دخول الجنة بإيدك

لما بترضى ربنا يرضى

يغضب لو يسمع تنهيدك

ياما سهرتى عشان تعبان

وبتسقينى حنان فى حنان

لما أغيب لو بس شوية

بتقابلينى بالأحضان

وصى رسول الله بإحسانك

وكمان وصانا القرآن

لو هديكى القلب هدية

والدنيا معاه بردو شويه

يللى مليتى القلب بحبك

ليكى مليون فضل عليه

جنة ربى تحت أقدامك

ورفع رب العزة مقامك

وأنا رهن إشارتك يا حبيبتى

وهكون طول عمرى خدامك

عيدك أبدا مش يوم واحد

إللى يقول كده آسى وجاحد

واللى يسىء للأم يا ويله

مش هيشوف راحة يوم واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.