مسلسل السلطان عبد الحميد الموسم الثالث الحلقة 67|68|69|70

نواصل حلقات مسلسل السلطان عبد الحميد الموسم الثالث الذي يجسد شخصية السلطان عبد الحميد الثاني آخر سلاطين الدولة العثمانية والخلافة الإسلامية.

ونتناول هنا الحلقة 67، والحلقة 68، والحلقة 69، والحلقة 70، مع ملخص أحداث الحلقات.

وفي أحداث الحلقات السابقة دبر السلطان تدبير خديعة بمقتل نائب الوزير البلغاري بهدف الوصول إلى المخططين، لكن فؤاد باشا يورط صباح الدين ولا يصلون إلى المخططين.

كما دبر السلطان خديعة لفضح العصابات البلغارية وبيان أنهم خارجون عن الدولة العثمانية ويتم القبض عليهم أمام الصحافة متلبسين بالأسلحة المسروقة.

وتتوالى الأحداث حتى تتورط السيد سنيحة أم صباح الدين في تهريب ابنها من المشفى بمعاونة زوجها محمود باشا، ويصل صباح الدين إلى السفينة التي ستهربه ليفاجأ بوجود السلطان داخل الغرفة.

مسلسل أرطغرل الحلقة 148
مسلسل أرطغرل الحلقة 148

قد يهمك متابعة هذه الروابط:

قائمة أفلام عائلية نظيفة family_films

السلطان عبد الحميد الموسم الثالث

كافة حلقات مسلسل السلطان عبد الحميد الثاني

مسلسل السلطان عبد الحميد | الحلقة 67

يتحدث السلطان إلى صباح الدين ويسأله عمن خلفه فلا يجيب، فيتركه ليسافر ولا يقبض عليه، ويسأل أمه سنيحة عمن ورطها في هذا الأمر فلا تجيب، ويعاقب السلطان زوجته السلطانة بيدار لأنها ساعدت على خروج سنيحة من القصر.

يأتي السفير الانجليزي ومعه الشرطة العثمانية وينقذ صمويل من يد خليل خالد، ويتم القبض على خليل خالد، ويطلب السلطان تحويل خليل خالد مباشرة إلى المحاكمة، وتوجه له تهمتين الأولى سرقة الأسلحة والثانية التعدي على صمويل باعتباره أحد العاملين في السفارة الانجليزية.

يشك السلطان في عدد من الباشوات في تآمرهم في تهريب صباح الدين، ويخطط فامبري مع فؤاد باشا وشافيناز على توريط توفيق باشا واتهامه بأنه عميل، ويدبرون عملية قتل محمود باشا ليتم اتهام توفيق باشا بذلك.

ويتم إطلاق النار على محمود باشا من قبل أحد مساعدي صامويل ويصاب محمود باشا في قلبه ويسقط أرضاً.

إعلان 1 بدون ترجمةاعلان 2 بدون ترجمةاعلان 2 مترجم

الحلقة بدون ترجمة

الحلقة ترجمة موقع النور

روابط اضافية

مسلسل السلطان عبد الحميد | الحلقة 68

يدبر السلطان خدعة ويتم القبض على فؤاد باشا وفامبري وبقية الذين يشك السلطان فيهم، ويحبسهم في سجن ويحبس نفسه معهم ويوهمهم أنه قد حدث انقلاب بمعاونة الانجليز.

خليل خالد يتوصل لخيط بشأن الذين سرقوا الأسلحة ويهرب من السجن للوصول إلى الشهود، لكن صامويل يقتل الشهود.

ويستطيع السلطان الوصول إلى الباشا الذي سرق الأسلحة التي اتهم خليل خالد بسرقتها، ويعترف بذلك بعدما انخدع في خدعة الانقلاب، لكن فامبري يستطيع استنتاج خطة السلطان.

وبعدما يتم اعلان وفاة محمود باشا، يكتشف الاطباء عدم وفاته وأنه ما زال على قيد الحياة.

إعلان 1 بدون ترجمةاعلان 2 بدون ترجمة

الحلقة بدون ترجمة

الحلقة ترجمة موقع النور

روابط اضافية

مسلسل السلطان عبد الحميد | الحلقة 69

يصدر السلطان أمراً بوقف إعدام خليل خالد بعد ظهور براءته من سرقة الأسلحة، ويخطط فامبري مع شافيناز لإنقاذ فؤاد باشا من أن يقع في فخ عبد الحميد بخصوص خدعة الانقلاب.

ويسمع فؤاد باشا صوت عرض عسكري يهتفون بحياة السلطان عبد الحميد فيفهم المكيدة ويغير من كلامه ليعلن وفاءه للسلطان.

لكن السلطان يتشكك في أمر فؤاد باشا نتيجة تغيير كلامه، فيدبر خدعة أخرى مع وزير الشرطة لكي يمرر وثيقة مزيفة تدين وزير الشرطة بهدف وصولها إلى فؤاد باشا حتى ينظر السلطان ماذا سيفعل فؤاد باشا وهل سيجند الوزير لصالحه أم لا.

وفي الأحداث يخطط خليل خالد لقتل صامويل، ويخطط صاميول لقتل خليل خالد، ويقوم باختطاف الممرضة زينب لاستدراج خليل خالد إلى فخ مقتله.

ويواصل السلطان خطته مع وزير الشرطة ويطلب منه أمام فؤاد باشا ترحيل السجين سراً، فيذهب فؤاد لوزير الشرطة ويعلم موعد وخط سير ترحيل السجين.

ويطلب صامويل من خليل خالد أن يقتل السفير الالماني مقابل الافراج عن الممرضة، لكن رجال خليل يستطيعون تحرير زينب، ويقوم خليل بقتل صامويل.

ويقوم فؤاد باشا بنفسه بتهريب السجين وينكشف أمره أمام السلطان.

إعلان 1 بدون ترجمة اعلان 2 بدون ترجمةاعلان 1 مترجماعلان 2 مترجم

الحلقة بدون ترجمة

الحلقة ترجمة موقع النور

روابط اضافية

مسلسل السلطان عبد الحميد | الحلقة 70

بعدما اكتشف السلطان خيانة فؤاد باشا يقوم باستدعاءه وسؤاله أين كان، ثم يطلب منه مهمة تجميع ديون الدولة العثمانية في دين واحد.

ويهدف السلطان لزرع الشك في نفس فؤاد باشا حتى يقوم بإثبات إخلاصه بتجميع الديون والتي عجز السلطان عن جمعها في دين واحد بهدف تخفيضها.

ويقوم فامبري بخدعة قتل ابنته أمام فؤاد باشا وشافيناز، ثم يقوم بتهريبها سراً، حتى لا يبقى نقطة ضعف له بيد فؤاد وشافيناز.

ويخبر فؤاد باشا السلطان أن كافة ديون البنوك تتبع روتشلد وقام بدعوته للعاصمة ليلتقي بالسلطان بشأن توحيد الديون، فيرفض السلطان مقابلته إلا بعد أن يتمم فؤاد باشا الاتفاق، ثم يوافق على حضور روتشلد عند التوقيع.

ويخطط السلطان للقبض على فؤاد باشا بعد إتمام التوقيع، وأن يتم ذلك الاعتقال في حضور روتشلد.

إعلان 1 بدون ترجمةاعلان 1 مترجماعلان 2 مترجم

الحلقة بدون ترجمة

الحلقة ترجمة موقع النور

روابط إضافية

إعلان الحلقة 71

3 تعليقات

  1. منتظرين الحلقة ٦٧

  2. عمل مشرف بالتوفيق لجميع القائمين عليه

  3. ايمتا بتنزل الحلقه 67؟؟؟؟؟ ارجوالرد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.