مسلسل ختم القرن | حرائر القرن العظيم | سلسلة السيدات الأبطال | الحلقة 1

مسلسل حرائر القرن العظيم أو ختم القرن هو من المسلسلات التاريخية التى تقص فترة من الزمن حارب فيها الجيش العثمانى ضد الجيش الإنجليزى، وهو من سلسلة السيدات الأبطال الآتي ساعدن فى نصرة الجيش.

يبين مسلسل حرائر القرن العظيم، أو ختم القرن مدى بسالة، وشجاعة السيدات العثمانيين فى الحرب من أجل بلادهن، وكن يربين أبناءهن على حب الأوطان، وأن النصر يكون بالإيمان،وليس بكثرة العدد، والعتاد.

يدور مسلسل حرائر القرن العظيم، أو ختم القرن حول حرب العثمانيين ضد الإنجليز، وحلفائها فى القرن التاسع عشر، ويبين المسلسل أشهر المعارك وهى حرب جاناك كالة، التى أسفرت عن إنتصار الأتراك على عدوهم.

ويقوم موقع النور بترجمة مسلسل حرائر القرن العظيم حصرياً على الموقع الإكترونى الخاص به.

وقد قدمنا لكم مسلسل القرن العظيم، أو ختم القرن سلسلة الشباب الأبطال على مدار خمس حلقات، وكان يحكى قصة مجموعة من الشباب الأبطال الذين دافعوا عن وطنهم، وهنا نكملة نفس السلسلة، ولكن للسيدات الأبطال الآتى ضربن أروع الأمثال فى التضحية والكفاح.

كتب مسلسل القرن العظيم الجديد أو ختم القرن Korhan Günay

مسلسل قيامة عثمان الموسم الأول
مسلسل قيامة عثمان الموسم الأول

قد تهمك هذه الموضوعات:

قائمة أفلام عائلية نظيفة family_films

مسلسل حرائر القرن العظيم | الحلقة 1

في هذه الحلقة يحكي المخرج عن بيريهان، وهذه الفتاة لم يكن لها إخوة، وكانت أمها متوفية، وكان أبوها في حرب جاناك كاله، وكانت بيريهان تنتظره في منزلها لأنه سيعود اليوم.

بعد أن عاد والد بيريهان قال أنه سيذهب لأنه عليه اجتماع، فحزنت منه، وأخبرته أنه لا يهتم بها وتشاجرا معاً، وفي الصباح ذهب والد بيريهان إلي جاناك كالة، ثم قالت بيريهان إلي مربيتها أنها ستذهب إلي جاناك كالة.

ذهبت بيريهان إلي جاناك كالة، كانت الممرضة الوحيدة المتعلمة، فأمرها الملازم جميل بأن تعلم كل الممرضات.

بعد أن علمت بيريهان الجميع جاء العديد من الرجال من قرية، وكان معهم امرأة تسمي عائشة، وكان معها سلاح لأنها تريد أن تحارب العدو، ولكن الجنود أخذوا منها السلاح، وأرسلوها إلي بيريهان.

علمت بيريهان عائشة كيفية معالجة المرضي، وكان في كل يوم يأتي المصابين من الحرب، وكانت عائشة تساعد بيريهان في معالجة المرضي لأنها كانت مبتدئة.

كانت من المصابين رجل مصاب بالحمي، وكانوا محتاجين إلي الدواء، وخصيصاً دواء الحمي “كينين” لأنه قد نفد منهم، وكانوا خائفين أن تنتشر العدوي في جميع المرضي.

في يوم من الأيام جاءت سيدة عجوز تسمي دودو تقول أن أبنها، وزوجها استشهدا، وتبقي لها ابن واحد، وتقول أن اسمة أحمد، فقالت بيريهان لها أن تأتي لتعمل ممرضة حتي تري ابنها، ولكن عندما دخلت إلي غرفة الممرضات وجدت أن الرجل الذي به الحمي هو ابنها أحمد.

في اليوم التالي قالت إحدي الممرضات الإنجليزية إلي بيريهان أنها تريد مساعدتها في الحصول علي الدواء، فقالت لها أنها ستحضر لها من عيادة الجيش الإنجليزي، وأخبرتها أنهم سيتقابلون في الغابة.

ذهبت بيريهان إلي الغابة، وأخذت معها عائشة لتحميهم، وكانت عائشة مختبئة بين الأشجار، وتقابلت بيريهان مع الممرضة، ولكن جاءت فرقة من الجيش الإنجليزي، وأخذت بيريهان والممرضة، وحاولت عائشة مساعدتهم، ولكن أصيبت في كتفها.

حكم القائد الإنجليزي بالإعدام علي بيريهان، وأصيبت بيريهان في كتفها، ولكن جاءت عائشة وقتلت القائد ثم هربت.

أخذت الممرضة بيريهان إلي الطبيب، فأخرج الرصاصة منها، وبعدها طلبت بيريهان من الطبيب أن يعطيها دواء الكينين، فأعطاها وأخذتها الممرضة إلي الجبهة العثمانية، وأغمى علي بيرهان.

وبعد أن استفاقت وجدت والدها أمامها، وطلبت منه السماح علي ما فعلته في المنزل، وقال والدها: سامحيني فأنا لم أهتم بك، وانتهت الحلقة ولم نعرف مصير عائشة.

الحلقة ترجمة موقع النور

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.