الأربعاء , أغسطس 17 2022

أنا أختك

نقدم لكم فيما يلي قصة جديدة كتاب قصص ومواقف لأحمد السيد بعنوان أنا أختك | قصص ومواقف.

قد يهمك:

كتاب قصص ومواقف | أحمد السيد

أنا أختك

بعدما انتصر المسلمون في غزوة حنين عام 8هـ، وبينما هم يسوقون الغنائم والسبى، إذا بامرأة عجوز قد عنفوا عليها بالسوق تقول لهم: تعلمون والله إني لأخت صاحبكم من الرضاعة.

لم يصدق المسلمون المرأة حتى أتوا بها إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت: يا محمد أن أختك.

فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: وما علامة ذلك؟

قالت: عضة عضضتها في ظهري وأنا متوركتك (حاملتك على وركي)

عرف النبي صلى الله عليه وسلم العلامة فرحب بها وبسط لها رداءه فأجلسها عليه ودمعت عيناه، وخيرها وقال: إن أحببت فعندي محببة مكرمة، وإن أحببت أن أمتعك وترجعي إلى قومك فعلت.

فقالت: بل تمتعني وتردني إلى قومي.

ومتعها رسول الله صلى الله عليه وسلم فأسلمت وأعطاها ثلاثة عبد وجارية ونعماء وشاه.

ولما توفي رسول الله ارتد قومها (بني سعد) فوقفت تدافع عن الإسلام حتى أذهب الله الفتنة.

فوائد وعبر:

كان النبي صلى الله عليه وسلم مثالاً يحتذى به في حسن العهد وحفظ عشرة من عاشرهم وقد ظهر ذلك في مواقف كثيرة:

  • عن عائشة رضى الله عنها قالت: ما غرت على امرأة ما غرت على خديجة لما كنت أسمعه يذكرها، وإن كان ليذبح الشاه فيهديها إلى خلائلها، واستأذنت عليه أخته فارتاح لها، ودخلت عليه امرأة فهشّ لها وأحسن السؤال عنها، فلما خرجت قال: إنها كانت تأتينا أيام خديجة وإن حُسْنَ العهد من الإيمان.
  • لما انتصر النبي صلى الله عليه وسلم في بدر ووقع بين يديه أسرى قال: لو كان مطعم بن عدي حياً ثم كلمني في هؤلاء لأطلقتهم له.

وقد كان مطعم هو الذي أجار النبي صلى الله عليه وسلم بعد عودته من الطائف، وأحد الذين تحركوا لنقض الصحيفة وفك الحصار عن شعب أبي طالب.

  • ولما شعر النبي صلى الله عليه وسلم بدنو أجله راح يزور شهداء أحد زيارة مودع ووقف بين أظهرهم وقال: السلام عليكم يا أهل القبور، ليهنأ لكم ما أصبحتم فيه مما أصبح الناس فيه…
  • ولما سمع النبي صلى الله عليه وسلم بكاء الأنصار لمرضه صعد المنبر –لآخر مرة– فحمد الله وأثني عليه ثم قال:

أوصيكم بالأنصار فإنهم كرشي (بطانتي) وعيبتي (موضع نصحي) وقد قضوا الذي عليهم وبقي الذي لهم فاقبلوا من محسنهم وتجاوزوا عن مسيئهم.

  • ولما توفي النبي صلى الله عليه وسلم قال أبو بكر لعمر: انطلق بنا إلى أم أيمن نزورها كما كان رسول الله يزورها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.