أصحاب السبت

نقدم لكم فيما يلي قصة جديدة كتاب قصص ومواقف لأحمد السيد بعنوان ساعة أصحاب السبت | قصص ومواقف.

قد يهمك:

كتاب قصص ومواقف | أحمد السيد

أصحاب السبت

حرم الله على بني إسرائيل الصيد يوم السبت بسبب ذنوبهم.

امتنع الناس عن الصيد يوم السبت لكنهم لاحظوا مع مرور الوقت أن الأسماك تكثر في البحر يوم السبت وتقترب من الشاطئ بل وتظهر على سطح الماء، ثم تختفي بقية أيام الأسبوع.

فكرت طائفة من بني إسرائيل في حيلة تمكنهم من صيد هذه الأسماك فماذا فعلوا؟

نصّبوا الشباك في البحر يوم الجمعة على أن يتركوها حتى يمر يوم السبت ثم يسحبون الشباك بأسماكها يوم الأحد.

وتمكنوا بالفعل من صيد الأسماك بهذه الطريقة، ولما رأى الناس ذلك تقدمت طائفة أخرى تنهاهم عن ذلك فهذا تحايل على الحرام، وهو ذنب عظيم، لكنهم لم يستجيبوا للوعظ واستمروا في كيدهم.

تقدمت طائفة ثالثة من الصالحين تتحدث إلى طائفة الواعظين تقول لهم: لم تعظون قوماً الله مهلكهم أو معذبهم عذاباً شديداً؟

قالوا: إنا نعظهم لسببين:

السبب الأول أن نقدم العذر أمام الله أننا قمنا بواجبنا في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر فلا يعاقبنا على صمتنا.

والسبب الثاني أننا نأمل أن تؤثر الموعظة في قلوبهم لعلهم ينتهون.

وهكذا استمر الواعظين في وعظهم واستمر أصحاب الحيلة في غيهم فلم يستجيبوا للوعظ بل ازدادوا في عتوهم وعنادهم وبلغ الظلم مداه.

عندئذ، أنزل الله على أصحاب الحيلة عقوبة مذلة وفاضحة بأن أسخطهم في هيئة القرود، ونجى الله الذين كانوا ينهون عن السوء.

فوائد وعبر:

1- وردت القصة في سورة الأعراف الآيات 163 إلى 166

“وسْئَلْهُمْ عَنِ الْقَرْيَةِ الَّتِي كانَتْ حاضِرَةَ الْبَحْرِ إِذْ يَعْدُونَ فِي السَّبْتِ إِذْ تَأْتِيهِمْ حِيتانُهُمْ يَوْمَ سَبْتِهِمْ شُرَّعاً ويَوْمَ لا يَسْبِتُونَ لا تَأْتِيهِمْ كَذلِكَ نَبْلُوهُمْ بِما كانُوا يَفْسُقُون،َ وإِذْ قالَتْ أُمَّةٌ مِنْهُمْ لِمَ تَعِظُونَ قَوْماً اللَّهُ مُهْلِكُهُمْ أَوْ مُعَذِّبُهُمْ عَذاباً شَدِيداً قالُوا مَعْذِرَةً إِلى رَبِّكُمْ ولَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ، فَلَمَّا نَسُوا ما ذُكِّرُوا بِهِ أَنْجَيْنَا الَّذِينَ يَنْهَوْنَ عَنِ السُّوءِ وأَخَذْنَا الَّذِينَ ظَلَمُوا بِعَذابٍ بَئِيسٍ بِما كانُوا يَفْسُقُونَ، فَلَمَّا عَتَوْا عَنْ ما نُهُوا عَنْهُ قُلْنا لَهُمْ كُونُوا قِرَدَةً خاسِئِين”

الآيات ذكرت 3 طوائف:

الظالمين – المصلحين – الصالحين الساكتين، ثم ذكرت مصير الظالمين بالهلاك، ومصير المصلحين بالنجاة، وأهملت مصير الساكتين، فقيل أنهم هلكوا مع الظالمين وقيل أنهم نجوا بفضل المصلحين.

3- الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر واجب على كل مسلم ” وَلْتَكُن مِّنكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ ۚ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ” ال عمران 104

4- الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر هو أحد العلامات البارزة التي تميز المجتمع المسلم عن باقي المجتمعات. ” كُنتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ ۗ وَلَوْ آمَنَ أَهْلُ الْكِتَابِ لَكَانَ خَيْرًا لَّهُم ۚ مِّنْهُمُ الْمُؤْمِنُونَ وَأَكْثَرُهُمُ الْفَاسِقُونَ” ال عمران 110

5- العلمانيون يزعمون أن الدين علاقة فردية بين العبد وربه فحسب ولا علاقة للدين بشئون الحياة والمجتمع لكن الحقيقة أن للدين مسئولية مجتمعية.

” وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ ۚ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَيُطِيعُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ ۚ أُولَٰئِكَ سَيَرْحَمُهُمُ اللَّهُ ۗ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ” التوبة 71

6- ظن بعض الناس أنه لا بأس بالسكوت عن المنكر ما دام المرء مشغول بصلاح نفسه فصعد الصّدّيق المنبر ليصحح هذا الخطأ.

عن أبي بكر الصديق قال: يا أيها الناس إنكم لتقرأون هذه الآية ” يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا عَلَيْكُمْ أَنفُسَكُمْ ۖ لَا يَضُرُّكُم مَّن ضَلَّ إِذَا اهْتَدَيْتُمْ” المائدة 150، وإني سمعت رسول صلى الله عليه وسلم يقول: إن الناس إذا رأوا الظالم فلم يأخذوا على يديه أوشك أن يعمهم الله بعقاب منه.

7- النهي عن المنكر له شروط وآداب ينبغي مراعاتها ومن ذلك:

  • الحكمة وقول التي هي أحسن.
  • ألا يتم النهي عن منكر مختلف فيه.
  • أ، يكون بالطريقة التي لا تؤدي إلى منكر أكبر منه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.