أشكو إليك

نقدم لكم فيما يلي قصة جديدة كتاب قصص ومواقف للكاتب أحمد السيد بعنوان أشكو إليك.

قد يهمك:

كتاب قصص ومواقف | أحمد السيد

أشكو إليك

في آخر العام العاشر من البعثة النبوية، مات أبو طالب عم النبي الذي كان يوفر له الحماية، فتجرأت قريش ونالت من النبي صلى الله عليه وسلم من الأذى ما لم تنله في حياة أبي طالب، وانسدت آفاق الدعوة داخل مكة.

خرج النبي صلى الله عليه وسلم مع زيد بن حارثة (ابنه بالتبني في ذلك الوقت) وتوجه إلى الطائف بحثاً عن الحماية حتى يستطيع إبلاغ رسالة ربه، لكنه لم يجد استجابة من أهلها، بل بالغوا في السفة وسوء الأدب وأغروا به صبيانها فرشقوه بالحجارة حتى طردوه من الطائف، ونزف الدم من النبي صلى الله عليه وسلم.

تراكمت الأحزان على النبي واشتدت عليه الأزمة ولم يعد يجد من يدعمه من داخل بيته فقد توفيت خديجة ولا من عائلته فقد توفي أبو طالب ولا من أهل وطنه فقد آذته قريش، ولا من خارج مكة فقد آذته الطائف.

في هذه الغمرة من الأسى والحزن توجه النبي إلى الله بالشكوى والدعاء فقال: اللهم إليك أشكو ضعف قوتي وقلة حيلتي وهواني على الناس يا أرحم الراحمين أنت رب المستضعفين وأنت ربي، إلى من تكلني؟ إلى بعيد يتجهمني؟ أم إلى عدو ملكته أمري؟ إن لم يكن بك عليّ غضب فلا أبالي، ولكن عافيتك أوسع لي.

أعوز بنور وجهك الذي أشرقت به الظلمات وصلح عليه أمر الدنيا والآخرة من أن تنزل بي غضبك أو يحل عليّ سخطك، لك العتبى حتى ترضى، ولا حول ولا قوة إلا بالله.

عندئذ توالت البشريات بنصر الله لبنيه وبالتمكين لدينه، فقد:

-دخل الإسلام عالم الجن.

-وافق مطعم بن عدي على حماية النبي في مكة.

-أنعم الله على نبيه برحلة الإسراء والمعراج.

-وبعد عام أسلم 6 من يثرب كانوا نواة الدولة.

-وبعد 3 سنوات أقيمت دولة الإسلام في المدينة، وانتهى عصر الاستضعاف.

 فوائد وعبر:

1-بعد كل محنة منحة، وقد كانت هذه المحنة هي أشد ما واجهه النبي صلى الله عليه وسلم في حياته (كما أخبر عائشة بذلك) ثم أعقبها انفراجة وتحولاً كبيراً لصالح الدعوة.

2-دعاء النبي صلى الله عليه وسلم يعبر عن عدة دلالات، ومن ذلك:

  • عجز النبي عن إيجاد حلول للأزمة وصعوبة التنبؤ بالتوقعات المستقبلية.
  • كمال توكل النبي على الله واللجوء إليه فهو المشتكى وبيده الفرج وعليه التكلان.
  • كمال أدب النبي في مخاطبة الله فهو يشتكي من ضعف قوته بدلاً من قوة عدوه، ويشكو من قله حيلته بدلاً من الشكوى من نفاذ الحلول، ويشكو من هوائه على الناس بدلاً من الشكوى من سوء أدب الناس مع شخصه.
  • إخلاص النبي لله وتأكيده على أن رضوان الله هو غايته، فرضوان الله هو الغاية الكبرى من وراء العمل والجهاد والدعوة.

3-دخول النبي في جوار المطعم فيه دلالة على الإصرار على مواصلة الدعوة وعدم الانسحاب من الميدان وعدم اليأس من النجاح.

4-في إسلام الجن كأن قائلاً يقول إذا انسدت الدعوة في الإنس فقد انفتحت في الجن، وفي الإسراء والمعراج كأن قائلاً يقول إذا ضاقت الأرض فأهلاً بك في السماء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.