الفيلم الوثائقي | أشرس الكائنات في العالم | لعبة الجوع | ناشيونال جيوجرافيك

فيلم أشرس الكائنات في العالم هو واحد من سلسلة أفلام تتناول أشرس الكائنات في العالم، وهي تشرح الحيوانات بصفاتها وكيفية تناولها لفريستها، وهذه الحلقات يتم نشرها بقناة national geographic abu dhabi ناشيونال جيوجرافيك.

وفي حلقة لعبة الجوع نتناول أسماء هذه الحيوانات الشرسة هي: الذئاب (أطفال الليل)، الحيتان (أورجاس)، الدب القضبي، تنين (كومودو)، عنكبوت (جالوت آكل الطيور)، القرش النمر، تمساح المياه المالحة، أسد (تسافو)، كلب النهر العملاق، أسماك البيرانا، نسر أبو ذقن، الزبابات الشائعة.

نعرض لكم نبذة مختصرة من مجموعة الحيوانات التي تم عرضها فى فيلم أشرس الكائنات في العالم لعبة الجوع.

مسلسل قيامة عثمان الموسم الأول
مسلسل قيامة عثمان الموسم الأول

قائمة أفلام عائلية نظيفة family_films

قد تهمك هذه الموضوعات: –

الذئاب (أطفال الليل): –

تصطاد هذه الذئاب آكلة اللحوم من 6 إلى 10 أفراد للطعام، وتأكل في منتصف الليل، وهذه الذئاب تأكل حوالي تسعة كيلو جرامات في الوجبة الواحدة.

هذه الذئاب تستطيع أن توفر هذه الطعام كله بقتل كل شيء، وتتعاون هذه الذئاب معاً في قتل فريسة يصل وزنها إلى عشرة أضعاف حجمها.

تأكل هذه الذئاب الثيران، وتطاردها حتى تجد أضعف، وأصغر ثور من بين قطيع الثيران، وأول من يقع فريسة للذئاب العجل الصغير.

الحيتان (أورجاس): –

تشكل حيتان أورجاس مجموعة من الحيوانات المفترسة، وهذه الحيتان القاتلة هي نوع من أضخم الدلافين، فيصل وزنها إلى خمسة أطنان ونصف.

وبإمكانها أن تأكل 230 كيلو جرام من الحيوانات الطازجة كل يوم، ويبلغ طول سنها الواحد 13 سنتمتر، وتصل سرعة هذه الحيتان إلي خمسين كيلو متر في الساعة.

تأكل هذه الحيتان الأسماك بطرقة صفعها بذيلها في الهواء مما يجل السمكة في حالة ضعف، وتستطيع هذه الأسماك أن تأكل الحيتان الأكبر منها وزناً.

وتأكل هذه الحيتان صغار أسود البحر، ويمكن تسمية دلافين الأوجراس بذئاب البحر، أو الصياد الأكثر شراً وجوعاً وعنفاً وقوة في الذيل في المحيط بأكمله.

الدب القضبي: –

القضب الشمالي عبارة عن كيلو مترات من الجليد والسهول الجرداء، فإنه من الصعب جداً أن يعيش أي شيء هناك، ولكنه موطن للدب القضبي

يصل وزن الدب القضبي إلى 700 كيلو جرام، ويتميز بحاسة شم قوية، ويمكن أن يجد الفريسة في عمق متر تحت الجليد وبعد 8 كيلو مترات، وتأكل 90 كيلو جرام في الوجبة الواحدة.

يستطيع الدب القضبي أن يصطاد الحيتان القريبة من الشاطئ في الماء وعلى درجة حرارة منخفضة جداً، و تستطيع هذه الدببة أن تسبح لمدة عشرة أيام متتالية.

 تستطيع الدببة القضبية أن تأكل دببة البحر بمخالبه الكبيرة والتي يصل وزنها غلي طن ونصف، وهذه وجبة كبيرة ترضي الدب القضبي الواحد.

تنين (كومودو): –

تملك تنانين الكومودو حراشف قاسية مثل الزهود ومخالب حادة مثل السكاكين، ويصل طول هذه التنانين إلى 3 أمتار ويزن وزنها إلى أكثر من 140 كيلو جرام.

يمكن لتنين الكومودو أن يأكل كل شيء حتى العظام والحوافر، يصطاد التنين فريسته بلدغها بسمه ثم مطاردتها حتى تستسلم للسم، وهذا الأمر قد يستغرق عدة أيام.

يمكن أن تأكل هذه التنانين نفسها من الجوع لدرجة أن تصل إلى اكل الإنسان فقد أكلت انسان في عام 74 ولم يجد الناس سوي كاميرا له وقبعته مليئة بالدماء.

عنكبوت (جالوت آكل الطيور): –

قد انخفض نسبة الغزلان والراكون والقط البري وغيره من حيوانات أخري بسبب هذه العنكبوت، ويصل حجمه إلى 30 سنتمتر، هذه العناكب لا تستطيع أن تري بعينيها ولكنها تحس بما حولها في الهواء أو على الأرض.

يصطاد العنكبوت فريسته بأن يغرز فيه أنيابه التي تشن حركة الفريسة والتي يصل طولها إلى 3 سنتيمترات ثم يقذف العنكبوت عصيراً هضمياً يجل الطعام وجبة سائلة.

الورفلين: –

هذا المفترس قصير القامة ولكنه يأكل من هو أكبر منه وزناً وقامة حتى الدب البني، وما يتبقى منه يخزنه حتي الوجبة الأخرى.

القرش النمر: –

يبلغ طول القرش النمر 8 أمتار، ويمكن لهذا القرش أن يأكل أي شيء، وتختار هذه القروش كتلة هائلة من السردين وتستطيع أن تأكلها كلها، وطعامها المفضل هو طيور القطرس.

تمساح المياه المالحة: –

يمكن لفك التمساح أن يسحق 1700 كيلو جرام من القوة، ويصل طوله إلى 8 أمتار، وستطيع هذا التمساح أن يحول جاموساً يصل وزنه إلى طن إلى لحم مفروم.

أسد (تسافو): –

هذا الأسد لا يشبه أي اسداً وهو يصطاد بطريقة مفترسة وهو يأكل الإنسان ففي عام 1898 أكل أسدان من هذا النوع 135 رجلاً.

كلب النهر العملاق: –

هذه الحيوانات تبدو لطيفة ولكنها شرسة وتأكل بشهية مفتوحة ويصل طولها غلي مترين وتزن 34 كيلو جرام.

هذه الكلاب يمكنها أن تحتل منطقة كبيرة من الماء والثعابين تخاف منها وتتعاون هذه الكلاب للحصول على الطعام وهي تعيش في الأمازون.

أسماك البيرانا: –

عندما تنتهي كلاب النهر من طعامها ما يتبقى منها تلقيه في النهر ثم تأتي أسماك البيران لتتناوله في بضع ثوان.

في أمريكا الشمالية ينتشر اكثر من ثلاثين نوع من اسماك البيرانا، هذه الأسماك لا تشبع وتأكل بشراسه وبأسنانها الحادة، ولو سقط طائر من الشجرة تصنع سمكة البيرانا خلاطاً تحت الماء وتأكل الطائر في ثوان.

نسر أبو ذقن: –

هذا الطائر قوي ومتعطش للموت، وبعد أن تنتهي الغربان من تناول ماعز يأخذ هذا الطائر عظامه ثم يطير إلي الأعلى ويلقي بالعظام لكي تصطدم بالأرض فتنكسر فتأكل ما بداخلها.

الزبابات الشائعة: –

هذه الذبابات تشبه الفئران وهي شرسة وسريعة جداً ولا تشبع أبداً، ويصل عدد دقات لقبها 1300 في الدقيقة، وإذا استغرق في النوم قد يموت وغذا فوت وجبة واحدة أو كانت الوجبة نادرة قد يموت، والزباب يأكل في الثلج تحت الماء في المزارع في أي مكان يتوفر فيه الطعام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.