حرائق غابات الأمازون | رئة العالم تحترق | بالصور والفيديو

انتشرت حرائق ضخمة في غابات الأمازون منذ عدة أسابيع ومازالت مستمرة إلى الأن، ولم تستطع الدول الممتدة بها هذه الغابات السيطرة عليها.

حرائق الأمازون لا تعنى الدول التي تقع بها الغابات بل تعني العالم كله، فتأثيرها يصل لكل فرد في بيته في أي بقعة على بقاع كوكب الأرض.

حرائق لم تشهدها هذه الغابات الأكثر أهمية فى العالم منذ عشر سنوات، وألاف الحرائق على امتداد الألاف من الكيلو مترات فى غابات الأمازون قد يكون مهدد للكوكب كله.

فحرائق الأمازون تزيد من نسبة ثاني أكسيد الكربون الذي بدوره يزيد من الإحتباس الحراري في الأرض، وارتفاع درجات الحرارة التي يحس بها سكان الأرض جميعاً، فقد شهدت الأرض ارتفاع ملحوظ فى درجات الحرارة خلال السنوات الماضية أدى فى بعض الدول إلى خسائر فادحة خاصة فى الأرواح.

الإحتباس الحراري وارتفاع درجة حرارة الأرض يهدد بذوبان الجليد عند القطبين وغرق العالم.

مسلسل قيامة عثمان بن أرطغرل | موعد عرض الحلقة الأولى | الجزء السادس
مسلسل قيامة عثمان بن أرطغرل | موعد عرض الحلقة الأولى | الجزء السادس

قائمة أفلام عائلية نظيفة family_films

قد تهمك هذه الموضوعات: –

غابات الأمازون :

تقع غابات الأمازون في البرازيل، وهي أكبر الغابات المطيرة على وجه الأرض، ومساحتها تعادل ست مرات مساحة جمهورية مصر العربية، و تنتج 20% من أكسجين العالم فهي رئتي كوكب الأرض لإنتاج أكبر نسبة أكسجين يعتمد عليها البشر والكائنات الحية في عملية التنفس، وهي المخزن الأوفر من حيث التنوع البيئي في العالم.

قطع 20% من الغابات المطيرة على مدار الأربعين سنة الماضية.

في سبعينات القرن الماضي بدأ الزحف البشري نحو الغابات المطيرة، وتقلص المساحة الزراعية بها، وحماة الغابات الأصلين هم أيضاً يتجهون نحو الانقراض.

تحمى غابات الأمازون العالم من غاز ثاني أكسيد الكربون، وبسبب المشاكل الكثيرة التي تتعرض لها زادت نسبته التي بدورها تؤدى إلى ظاهرة الاحتباس الحراري وارتفاع درجة حرارة الأرض.

تتمتع غابات الأمازون بتنوع حيوي فريد أكثر بكثير من مثيلتها في أفريقيا وأسيا، وبها أكبر تجمع للنباتات والحيوانات في العالم.

نهر الأمازون:

نهر الأمازون أكبر أنهار العالم يقع في قارة أمريكا الجنوبية، وهو ثاني أكبر نهر في الحجم والعمق، بعد نهر النيل أطول أنهار العالم، ويصل اتساع أجزاء من نهر الأمازون الى 190 كيلو، ولذلك يطلق عليه النهر البحر لشدة اتساعه، ويصب مياهه في المحيط الأطلسي، ويفوق عدد الأسماك فيه الأسماك التي في المحيط الأطلسي.

يجتاز نهر الأمازون سبع دول هي بيرو، وكولومبيا، والبرازيل، وبوليفيا، وفينزويلا، والأكوادور، وجويانا.

 كمية كبيرة جداً من مياهه تتدفق عبر غابات الأمازون المطيرة الضخمة صاحبة الطرق القليلة والمدن لذا لا يوجد عليه جسور.

هناك مشاكل كثيرة تواجه غابات الأمازون منها:

-الحرائق الضخمة التي تتكون تلقائياً بسبب العوامل الجوية وتكون ضخمة جداً ويصعب السيطرة عليها.

-الحطابون غير الشرعيين الذين يقمون بقطع الأشجار، ومنها أشجار الماهونجي عالي القيمة.

-أعمال تعدين الذهب على أطراف النهر التي تلوث النهر بالزئبق وتموت الأسماك.

-التصحر والرطوبة التي أثرت عليها بشكل كبير عليها.

– تجريفها بفعل البشر لتحويلها الى طرق ومدن.

-زراعة المخدرات بها وتوزيعها على العالم.

-الجفاف أدى الى اشعال الحرائق، وإصابة سكان المناطق القريبة من النهر إلى الأمراض وموت الأسماك.

بعض المشاهد من حرائق غابات الأمازون

2 تعليقان

  1. ربنا يستر

  2. يا رب سلم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.