سورة التين | تفسير وشرح ودروس

فيما يلي تفسير وشرح ودروس سورة التين ضمن سلسلة تدبر القرآن الكريم التي كتبها أحمد السيد، والتي تتضمن دروساً وفوائد من الآيات مع واجبات ووصايا نهاية السورة.

قد يهمك:

تدبر جزء عمّ

سورة التين | تفسير وشرح ودروس

معاني كلمات سورة الشرح:

طور سينينجبل طور سيناء.
هذا البلدمكة.
أحكم الحاكمينأعدل العادلين.
غير ممنونغير مقطوع أو منقوص.

شرح سورة التين:

وَالتِّينِ وَالزَّيْتُونِ (1) وَطُورِ سِينِينَ (2) وَهَذَا الْبَلَدِ الْأَمِينِ (3) لَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنْسَانَ فِي أَحْسَنِ تَقْوِيمٍ (4) ثُمَّ رَدَدْنَاهُ أَسْفَلَ سَافِلِينَ (5) إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ فَلَهُمْ أَجْرٌ غَيْرُ مَمْنُونٍ (6) فَمَا يُكَذِّبُكَ بَعْدُ بِالدِّينِ (7) أَلَيْسَ اللَّهُ بِأَحْكَمِ الْحَاكِمِينَ (8)

أقسم بأرض التين والزيتون أرض فلسطين، موضع أولى القبلتين، ومهبط الأنبياء ومولد عيسى بن مريم، وبجبل الطور في سيناء تلك البقعة المباركة التي كلم الله فيها موسي، وبهذا البلد الآمن مكة، أرض إبراهيم وإسماعيل ومحمد، الحاضنة لبيت الله الحرام ثاني القبلتين.

لقد خلقنا الإنسان في أحسن تقويم وأفضل اعتدال، فهو مديد القامة، جميل الهيئة، بديع التركيب، مزيناً بالعقل، مؤدياً للأمر، مهدياً بالتمييز، الله أكرمه، والملائكة سجدت له، وقد يسر الله للإنسان طريق الهداية وأنزل إليه الوحي عبر الأنبياء وفي كل زمان لكن الإنسان كفور، انحرف عن خط الهداية، وانخدع بالشيطان، وحرف الأديان، فأتباع عيسى زعموا أن عيسى ابن الله، وأتباع موسى زعموا أن عزير ابن الله، وأتباع إسماعيل عبدوا الأصنام.

لقد كفر الإنسان وأفسد، فرددناه أسفل سافلين في نار جهنم في أقبح صورة وأبشع هيئة وأحقر مكانة، فبعد أن خلقناه في أحسن تقويم فطرة واستعداداً رددناه أسفل سافلين حين انحرف بهذه الفطرة عن خط الهداية.

إلاّ الذين آمنوا وعملوا الصالحات فلهم أجر غير ممنون، فهم الفئة الناجية من كل الأديان، فالأديان كلها واحدة، وربها واحد، وطريقها واحد “إيمان وعمل”.

فما يكذبك بعد بالدين؟

وما لك لا تؤمن بعد هذا التوضيح؟

أليس الله بأعدل العادلين حين يردي بالإنسان إلى أسفل السافلين ويستثني فقط المؤمنين؟

نعم إنه لأعدل العادلين وأحكم الحاكمين.

دروس وفوائد من سورة التين:

(1) الإيمان بالرسل:

في كلمات بليغة وقليلة أكدت الآيات على وحدة رسالة الأنبياء، وأنها كلها كانت تدعو لعبادة الله وحده لا شريك له، والإيمان بالرسل من أركان الإيمان، وعلي المسلم أن يتعرف عليهم وعلى جهادهم وسيرتهم.

واجبنا نحو الرسل:

1- التصديق بنبوتهم وبما جاءوا به من عند الله.

2- عدم التفريق بين أحد منهم.

3- توقيرهم وتعظيمهم.

4- إدراك أن رسالتهم واحدة (الإسلام)، وهي عبادة الله لا شريك له، وأن شرائعهم لأممهم مختلفة، وأن شريعة الإسلام نسخت الشرائع السابقة، وأصبحت لكل الناس إلى قيام الساعة.

5- إدراك أن الأنبياء معصومون من الخطأ في تبليغ الوحي، ومن الوقوع في الكبائر والصغائر.

6- للرسل معجزات أجراها الله على أيديهم تصديقاً لهم، وبرهاناً على الحق.

7- إدراك أن ما قصه القرآن من قصصهم فهي عبرة لكل المسلمين، وفيها إرشادات وفوائد للاقتداء بهم.

الحكمة من إرسال الرسل:

1- إقامة الحجة على العباد: “لِئَلَّا يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللَّهِ حُجَّةٌ” النساء 165

2- إقامة الدين وسياسة الدنيا به:

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: كانت بنو إسرائيل تسوسهم الأنبياء كلما هلك نبي خلفه نبي…”. متفق عليه

3- تحقيق الأسوة الحسنة والقدوة العملية.

(2) صور العمل الصالح:

“إلا اللذين آمنوا وعملوا الصالحات” فالإيمان والعمل الصالح هما المعياران للنجاة والفوز، وتتعدد صور العمل الصالح الذي هو فعل الخير بجميع أبوابه ونفع الناس والإحسان إليهم.

صور وأمثلة العمل الصالح:

  • العبادات: صلاة – صيام – زكاة – حج.
  • الأخلاق: بر الوالدين – صلة الرحم – الإحسان إلى الجيران – الكلمة الطيبة – كف الأذى – السعي إلى الخيرات – التعاون علي البر والتقوى – إطعام الطعام – إكرام اليتيم – مسح دمعة المحزون – تنفيس كرب المكروبين – إصلاح ذات البين – الابتسامة – اللين – حسن المعاملة – المشي إلى المساجد – السير في الجنائز….الخ

فكل هذه الأعمال الصالحة وغيرها لا تقبل عند الله إلاّ مع شرط الإيمان بالله.

(3) فوائد أخري:

1- اختلف المفسرون في تفسير “والتين والزيتون” هل المقصود الثمرة وما فيها من إعجاز، أم المقصود أرض التين والزيتون (فلسطين)، أم غير ذلك، لكن سياق السورة يرجع إلى أنها (فلسطين).

2- الآيات أشارت إلى ثلاثة أماكن مقدسة (فلسطين – سيناء – مكة)، وهذا يتطلب معرفة فضائل وتاريخ هذه الأماكن وفهم قضايا الصراع في بعض هذه المناطق.

3- توقف كثيرون أمام الإعجاز في خلق الإنسان في “أحسن تقويم” وعلى المسلم أن يتدبر في ذلك.

واجبات سورة التين:

1- تجديد الإيمان بالله.

2- اختر 3 أمثلة من العمل الصالح وقم بأدائها خلال أسبوع.

3- السفر والسياحة إلى مكة والقدس وجبل الطور، ودعم الجهود التي ترد أي اعتداء عليهم.

توصيات:

1- قراءة قصص الأنبياء وملاحظة أوجه الشبه بينهم.

2- قراءة نبذة عن الفارق بين الأديان وكيف ينظر النصارى واليهود إلى المسلمين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.