أهمية الوقت في حياة الإنسان والفرد والمجتمع

نتناول فيما يلي أهمية الوقت في حياة الإنسان والفرد والمجتمع وضرورة اغتنام الحياة والحذر من الفراغ وضياع الوقت.

قد يهمك:

أهمية الوقت

في حياة الإنسان والفرد والمجتمع

أهمية الوقت
أهمية الوقت

أولاً القرآن الكريم:

قال تعالى:

  • “فَإِذَا فَرَغْتَ فَانْصَبْ . وَإِلَى رَبِّكَ فَارْغَبْ”.  الشرح 7،8
  • “وَهُوَ الَّذِي جَعَلَ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ خِلْفَةً لِّمَنْ أَرَادَ أَن يَذَّكَّرَ أَوْ أَرَادَ شُكُورًا”. الفرقان62
  • وأقسم بالأوقات:

“والعصر”.

“والفجر”.

“والليل”.

“والنهار”.

ثانياً الحديث النبوي:

  • عنْ أَبِي هُرَيْرَةَ أَنَّ رَسُولَ اللّهِ صلى الله عليه وسلم قَالَ: «بَادِرُوا بِالأَعْمَالِ فِتَنا كَقِطَعِ اللَّيْلِ الْمُظْلِمِ. يُصْبِحُ الرَّجُلُ فِيْهَا مُؤْمِناً وَيُمْسِي كَافِراً. أَوْ يُمْسِي مُؤْمِناً وَيُصْبِحُ كَافِراً. يَبِيعُ دِينَهُ بِعَرَضٍ مِنَ الدُّنْيَا».
  • قال رسولَ الله صلى الله عليه وسلم : “لا تزولُ قَدَمَا عبدٍ يومَ القيامةِ حتَّى يُسألَ عن أربعٍ عَن عُمُرِه فيما أفناهُ وعن جسدِهِ فيما أبلاهُ وعن عِلمِهِ ماذا عَمِلَ فيهِ وعن مالِهِ مِنْ أَيْنَ اكْتَسَبَهُ وفيما أنفقَهُ “.

رواه الترمذي وابن حبان

  • عن ابن عباس -رضي الله عنهما- قال: قال رسول الله ﷺ: نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس الصحة والفراغ
  • عن بن عباس رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لرجل وهو يعظه :

” اغتنم خمسا قبل خمس شبابك قبل هرمك وصحتك قبل سقمك وغناءك قبل فقرك وفراغك قبل شغلك وحياتك قبل موتك “

  • عن أنس بن مالك – رضي الله عنه – قال: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: “إن قامت الساعة وبيد أحدكم فسيلة فإن استطاع ألا يقوم حتى يغرسها فليفعل”.

ثالثاً أقوال وحكم:

  • قيل: ما من يوم ينشق فجره إلا وينادي مناد، يا ابن آدم أنا خلق جديد وأنا على عملك شهيد فاغتنمني، فإني لا أعود إلى يوم القيامة.
  • قيل لابن المبارك: إلى متي تطلب العلم؟

قال: حتى الممات إن شاء الله.

  • قال ابن القيم: اشتر نفسك اليوم فإن السوق قائمة والثمن موجود والبضائع رخيصة، وسيأتي علي تلك الأسواق والبضائع يوم لا تصل فيه إلي قليل ولا كثير.
  • يقول جلال الدين الرومي: هناك شمعة في قلبك تنتظر أن تضاء، وهناك فراغ في روحك ينتظر أن يملأ.
  • قال أبو بكر لعمر: إن لله عملاً بالليل لا يقبله بالنهار، وعملاً بالنهار لا يقبله بالليل.
  • يقول عمر بن الخطاب: إذا كان الشغل مجهدة فإن الفراغ مفسد.
  • قال عبد الله بن مسعود: إني أمقت الرجل أن أراه فارغاً ليس في شيء من عمل الدنيا ولا عمل الآخرة.
  • قال أحد الحكماء: من أمضي يوماً من عمره من غير حق قضاه أو فرض أداه، أو مجد أثله، أو حمد حصله، أو خير أسسه، أو علم اقتبسه، فقد عق نفسه وظلم نفسه.
  • يقول الحسن البصري: ابن آدم أمنت أيام فإذا ذهب يوم ذهب بعضك ويوشك إذا ذهب البعض أن يذهب الكل، وأنت تعلم فاعمل.
  • قيل: من علامات المقت إضاعة الوقت.
  • قيل: الوقت كالسيف إن لم تقطعه قطعك.

قيل: لا تؤجل عمل اليوم إلى الغد.

تابع أقوال وحكم:

  • قال أبو نعيم الأصفهاني: من كان يومه مثل أمسه فهو مغبون، ومن كان يومه شراً من أمسه فهو ملعون، ومن لم يتعاهد النقصان من نفسه فهو في نقصان، ومن كان في نقصان فالموت خير له.
  • قال حسن البنا: الوقت هو الحياة.
  • يقول محمد الغزالي: آفات الفراغ في أحضان البطالة تولد آلاف الرذائل.
  • يقول علي طنطاوي: لقد جربت زحمة الأعمال وكثرة الإرهاق، فوجدت أن الفراغ أصعب منهما بكثير.
  • يقول د. إبراهيم الفقي: وقت الفراغ هو خرافة وضعها الفارغون فلا تردد هذا اللفظ ولا تستعمله فإنه لا فراغ إلا عند التافهين.
  • يقول عائض القرني: الفراغ طريق ناجح للانتحار.

يقول د. مصطفي محمود: إن الطبيعة تمقت التعطل، وكل فراغ يتواجد في الحياة يمتلئ من تلقاء نفسه بالهم والشفاء.

  • يقول منيف الرزاز: الفعل دون فكر أعمي، والفكر دون الفعل فراغ.
  • يقول فولتير: هناك أربع طرق لإضاعة الوقت: الفراغ، والإهمال، وإساءة العمل، والعمل في غير وقته.
  • يقول برت راند راسل: القدرة على ملء وقت الفراغ بذكاء: أعلي مستوي من الثقافة الشخصية.

رابعاً الشعر:

دقات قلب المرء قائلة له     

إن الحياء دقائق وثواني

فارفع لنفسك بعد موتك ذكراها

فالذكر للإنسان عمر ثاني

انتبه من رقدة الغفلة فالعمر قليل

واطرح سوف وحتي فهما داء دخيل

يقول أبو العتاهية:

إن الشباب والفراغ والجدة

مفسدة للمرء أي مفسدة

تعليق واحد

  1. الله ينور

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.